جار التحميل...

°C,
عمر ناهز 88 عاماً

أزمة تعصف بقلب الكاتب إسماعيل كاداري وتغيبه عن الساحة الأدبية

July 01, 2024 / 1:04 PM
عصفت أزمة بقلب الكاتب الألباني إسماعيل كاداري وغيبته عن الساحة الأدبية، إذ توفي مؤلف عمل ضخم في ظل الحكم الشيوعي لأنور خوجة، صباح الإثنين عن عمر ناهز 88 عاماً بحسب ما أفادت الدار الناشرة لأعماله.
الشارقة 24 – أ.ف.ب:

توفي عن 88 عاماً صباح الإثنين الكاتب الألباني إسماعيل كاداري، مؤلف عمل ضخم في ظل الحكم الشيوعي لأنور خوجة، على ما أفادت الدار الناشرة لأعماله وأحد المستشفيات.

وأعلنت إدارة مستشفى تيرانا أنّ كاداري توفي إثر أزمة قلبية، موضحةً أنّه وصل إلى المستشفى "من دون أي علامات على أنه لا يزال على قد الحياة"، فحاول الأطباء إنعاش قلبه، لكنه "توفي قرابة الساعة 6,40 صباحاً بتوقيت غرينتش" (8,40 بالتوقيت المحلي).

واستكشف إسماعيل كاداري أساطير بلده وتاريخه، لتفنيد آليات النهج الشمولي بوصفه شرّاً عالمياً.

وحكم أنور خوجة لعقود ألبانيا في ظل نظام دكتاتوري يُعدّ من أكثر الأنظمة انغلاقاً في العالم.

وكان الكاتب أفاد في إحدى مقابلاته الأخيرة في أكتوبر الفائت، أنّ الجحيم الشيوعي، مثل أي جحيم آخر، خانق، لكن في الأدب، يتحوّل إلى قوة حياة، قوة تساعدك على البقاء والتغلّب مرفوع الرأس على الدكتاتورية.

وقال كاداري متحدثاً من منزله في تيرانا في وقت بدأت صحّته تتدهوّر: "أعطاني الأدب كل ما أملكه اليوم، وأضفى مغزى لحياتي، ومنحني الشجاعة لأقاوم، والسعادة، والأمل في التغلب على الصعاب".
July 01, 2024 / 1:04 PM

مواضيع ذات صلة

أخبار ذات صلة

Rotate For an optimal experience, please
rotate your device to portrait mode.