جار التحميل...

°C,
أشاد بمبادرة "الابتكار الزراعي للمناخ"

زكي نسيبة:جامعة الإمارات تدعم جهود الدولة في تحقيق الأمن الزراعي

April 25, 2021 / 3:28 PM
معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة- الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة
أكد معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة- الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة أن الجامعة تحرص دائماً على مواكبة الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051، وتحقيق تطلّعات القيادة الرشيدة بأن تكون دولة الإمارات الأفضل عالمياً في مؤشر الأمن الغذائي العالمي بحلول عام 2051.
الشارقة 24:

أشاد معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة- الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة بمبادرة "الابتكار الزراعي للمناخ"، التي تمّ إطلاقها خلال كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ضمن أعمال اليوم الثاني من قمة القادة للمناخ التي عقدت افتراضياً برعاية الرئيس الأميركي جو بايدن.

وأكد على أن جامعة الإمارات- جامعة المُستقبل - تحرص دائماً على مواكبة الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051، وتحقيق تطلّعات القيادة الرشيدة بأن تكون دولة الإمارات الأفضل عالمياً في مؤشر الأمن الغذائي العالمي بحلول عام 2051.

وأوضح معالي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات قائلاً: "نفتخر بأن مبادرة الابتكار الزراعي للمناخ تُمثّل إرثاً خالداً في دولة الإمارات أرساه المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في مجال الزراعة والاستدامة، جنباً إلى جنب مع تجربة دولة الإمارات الرائدة في تبني التكنولوجيا الحديثة بشكل استباقي والاستثمار فيها والارتقاء بها، وتنفيذ مُبادرات مُبتكرة لتعزيز العمل البيئي والمناخي، ومواجهة التغير المناخي عبر تقليل الانبعاثات الكربونية لمواجهة تحديات الغذاء والمناخ.

وأضاف معاليه: "نحرص في جامعة الإمارات على مواكبة ودعم تطلعات القيادة الرشيدة في تعزيز الابتكار والبحث العلمي ومواكبة أحدث تطورات التقنيات العالمية في جميع جوانب القطاع الزراعي للمُساهمة في الحدّ من تداعيات تغير المناخ والتكيف معه.

وأردف قائلاً : "يُسهم مركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية في جامعة الإمارات العربية المتحدة في تحقيق الأمن الغذائي للإمارات من خلال البحث العلمي والاقتصاد المعرفي اللذان يُشكّلان أساس بناء التنمية المستدامة في ما يتعلق بالزراعة الذكية والصديقة للمناخ، لمنع حدوث نقص في الغذاء مستقبلاً، إضافة إلى مُعالجة التحديات المناخية والبيئية مثل الجفاف والتصحر، وغيرها من المشاكل التي تعوق توافر الغذاء، في خطوة تهدف إلى تعزيز الأمن الغذائي بالدولة من خلال الشراكات مع المؤسسات والهيئات العلمية المحلية والعالمية".

April 25, 2021 / 3:28 PM

مواضيع ذات صلة

أخبار ذات صلة

Rotate For an optimal experience, please
rotate your device to portrait mode.