" />

جار التحميل...

°C,
لتجنب مخاطر النمو المتسارع في التقنية المعلوماتية

"أمان يا بلادي" يناقش التوعية بالأمن السيبراني العالمي

October 17, 2021 / 2:39 PM
سلط برنامج "أمان يا بلادي" الذي تعده إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الشارقة، ويبث على الهواء مباشرة عبر أثير إذاعة الشارقة، الضوء على شهر التوعية بالأمن السيبراني الذي يصادف شهر أكتوبر من كل عام، والذي يأتي تأكيداً على أهمية التوعية بالتحديات والمخاطر التي يزداد حجمها يوماً بعد يوم مع التطور التكنولوجي الهائل والنمو المتسارع في التقنية المعلوماتية.
الشارقة 24:

تأكيداً على أهمية التوعية بالتحديات والمخاطر التي يزداد حجمها يوماً بعد يوم مع التطور التكنولوجي الهائل والنمو المتسارع في التقنية المعلوماتية؛ تحدث برنامج "أمان يا بلادي" الذي تعده إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الشارقة، ويبث على الهواء مباشرة عبر أثير إذاعة الشارقة، عن شهر التوعية بالأمن السيبراني الذي يصادف شهر أكتوبر من كل عام. 

واستضاف البرامج المقدم محمد بن حيدر المراشده الباحث والمتخصص في مجال الأمن الالكتروني الوطني بشرطة الشارقة، وحمد أحمد الخميري محلل حوكمة في دائرة الحكومة الإلكترونية بالشارقة، وقَدم حلقتها النقيب أحمد الحمادي، والملازم أول مانع النقبي.

وعرف المقدم بن حيدر في بداية حديثة مفهوم الأمن السيبراني، وأهميته في الحفاظ على أمن المعلومات وحماية الأنظمة الإلكترونية، والشبكات، والبيانات من الهجمات الخارجية، وبيّن الاستخدامات الآمنة التي تسهم في تعزيز الوعي الرقمي على مستوى الأفراد والمؤسسات، مؤكداً أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي من الدول المتطورة جداً في هذا المجال، ولديها خطط واستراتيجيات آنية ومستقبلية، وضعتها لمواجهة التحديات ومواكبة التطور التكنولوجي المتسارع، وما يوازيه من تهديدات سيبرانية مختلفة، لتعزيز بيئة رقمية آمنة.

وأكد حمد أحمد الخميري على اهتمام دولة الإمارات في بناء كوادر بشرية على مستوى عالمي في مجال الأمن السيبراني، مشيراً إلى أنه تم تشكيل فريق مختص بالأمن السيبراني على مستوى إمارة الشارقة يعمل على تحقيق رؤى وأهداف دولة الامارات، وبما يحقق جودة الحياة الرقمية لمجتمع الإمارات.

كما تناولت حلقة أمان يا بلادي، العديد من المحاور الهامة، ومنها التهديدات التي يمكن أن تنتج عن الاستخدام غير الآمن لمواقع التواصل الاجتماعي، أو تصفح المواقع الإلكترونية، وكيفية تعزيز الوعي بالإستخدام الآمن، للتكنولوجيا الرقمية، والتعرف على القوانيين والتعديلات التي وضعتها دولة الإمارات؛ للحد من المهددات التي يمكن أن تنتج من العالم الرقمي، وغيرها من المحاور التي تقدم معرفة أمنية رقمية آمنة للمجتمع. 

وفي سياق منفصل تحدث عبر الهاتف العقيد يوسف عبيد بن حرمول مدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة بشرطة الشارقة، عن أهداف الحملة الأمنية الميدانية التوعوية "صجعة آمنة"، التي تم اطلاقها مؤخراً بالتعاون مع عدد من الإدارات ذات الاختصاص، بهدف الحد من بعض السلوكيات السلبية في المناطق الصناعية، وتعزيز الوعي المجتمعي بما يحقق جودة الحياة للمواطنين والمقيمين والمستثمرين.

وحول الحملة المرورية التي أطلقتها القيادة العامة لشرطة الشارقة بعنوان "التجاوز الخاطئ"؛ أشار النقيب سعود الشيبة مدير فرع التوعية والاعلام المروري بشرطة الشارقة خلال البرنامج؛ أن الحملة تهدف إلى تعزيز الوعي المروري لدى قائدي المركبات وأهمية الالتزام والتقيد بالأنظمة المرورية المختلفة، التي تضمن سلامة جميع مستخدمي الطريق، موضحاً عواقب التجاوز الخاطئ على مستخدمي الطريق التي قد تصل تبعات خطورتها إلى المشاه على الأرصفة خارج الطريق.
 
October 17, 2021 / 2:39 PM

مواضيع ذات صلة

أخبار ذات صلة

Rotate For an optimal experience, please
rotate your device to portrait mode.