كالغبار الناعم وغاز الأوزون

تلوث الهواء يقتل 43 ألفاً سنوياً في ألمانيا

  • الأربعاء 27, فبراير 2019 07:11 م
  • تلوث الهواء يقتل 43 ألفاً سنوياً في ألمانيا
توصلت دراسة حديثة إلى أن ملوثات الهواء، كالغبار الناعم وغاز الأوزون، يتسببان في وفاة نحو 43 ألف شخص سنوياً في ألمانيا.
الشارقة 24 - د ب أ:

كشفت دراسة، أن ملوثات الهواء، كالغبار الناعم وغاز الأوزون، يتسببان في وفاة نحو 43 ألف شخص سنوياً في ألمانيا.

وذكرت منظمة "المجلس الدولي للنقل النظيف" البحثية، يوم الأربعاء، أن نحو 13 ألف حالة وفاة من هذه الحالات تُعْزَى إلى حركة المرور، مشيرة إلى أن هذا العامل الأخير يتسبب في نحو 17 حالة وفاة مبكرة من بين كل 100 ألف نسمة، ويزيد هذا المعدل بنسبة 50% عن المعدل المتوسط في الاتحاد الأوروبي.

وكانت دراسات مختلفة، جرى إعدادها في الماضي عن خطر ملوثات الهواء، انتهت في أجزاء منها إلى أرقام أعلى من هذه الأرقام بصورة ملحوظة.

وحسب تقرير المنظمة، فإن نحو 3.4 مليون شخص يموتون سنوياً بسبب ملوثات الهواء، وتحدث الوفاة عبر سكتة دماغية أو أمراض القلب والرئتين والسكري، ونوهت المنظمة إلى أن الغبار الناعم وغاز الأوزون اللذين ينبعثان عن حركة المرور كانا سبباً في وفاة 385 ألف شخص في عام 2015.

وينتج هذا الغبار الناعم أيضاً، من قطاع الزراعة ومحطات الطاقة والمصانع وأجهزة التدفئة.

وتقل الأعداد التي وردت في تقرير المنظمة بشكل واضح عن الأعداد التي وردت في دراسة لمعهد "ماكس بلانك" للكيمياء، ووصلت أعداد الوفيات المبكرة، وفقاً لدراسة هذا المعهد إلى نحو 120 ألف شخص سنوياً بسبب الغبار الناعم، وينتج ما يصل إلى 45% من الغبار الناعم من قطاع الزراعة.

ومن الممكن أن تتسبب التركيزات العالية من الغبار الناعم في الإصابة بأمراض الدورة الدموية والتنفس.

وأجرت منظمة "المجلس الدولي للنقل النظيف" بحثها بالتعاون مع باحثين من جامعة جورج واشنطن الخاصة وجامعة كولورادو في مدينة بولدر الأميركية، على غاز الأوزون وذرات الغبار الناعم التي يبلغ قطرها 2.5 ميكرومتر.