شاركت في حملة "جمع علب الألمنيوم"

"كهرباء الشارقة" تتسلم درع التميز في الحفاظ على البيئة

  • الخميس 14, مارس 2019 12:48 م
  • "كهرباء الشارقة" تتسلم درع التميز في الحفاظ على البيئة
تقديراً لجهودها في الحفاظ على البيئة، ودعم المبادرات ومشاركتها في الحملة السنوية التي تنظمها المجموعة، تحت شعار "يوم جمع علب الألمنيوم"، تسلمت هيئة كهرباء ومياه الشارقة درع التميز من مجموعة عمل الإمارات للبيئة.
الشارقة 24:

تسلمت هيئة كهرباء ومياه الشارقة درع التميز من مجموعة عمل الإمارات للبيئة، تقديراً لجهودها في الحفاظ على البيئة، ودعم المبادرات ومشاركتها في الحملة السنوية التي تنظمها المجموعة، تحت شعار "يوم جمع علب الألمنيوم"، حيث أثمرت الجهود المشتركة عن جمع 4,000 كيلو غرام من علب الألمنيوم لإعادة تدويرها والحد من انبعاثات 60 طناً مترياً من غاز ثاني أكسيد الكربون، فضلاً عن حفظ 97 متراً مكعباً من مساحة مكبات النفايات، مما يساهم في حماية بيئة الإمارات لتبقى نظيفة ومستدامة للأجيال القادمة.

وأكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أن الهيئة تولي المشروعات البيئية اهتماماً كبيراً، وتطلق المبادرات المختلفة التي تساهم في رفع مستوى الوعي الثقافي والمعرفي بين أفراد المجتمع بأهمية ترشيد استهلاك الطاقة والحفاظ على البيئة، وتراعي الجوانب البيئية في كافة المشروعات التي تنفذها.

وأشار إلى أن حماية البيئة، واجب على الجميع، مؤكداً أن المجتمعات المتقدمة هي التي تحافظ على بيئتها، وتحميها من أي تلوث، مشيراً إلى أن حصول الهيئة على درع التميز من مجموعة الإمارات للبيئة يؤكد نجاح الهيئة في تأصيل ثقافة الحفاظ على البيئة بين الموظفين بصورة خاصة وفي المجتمع بصورة عامة.

وأوضحت المهندسة فاطمة الكاظم مسؤولة قسم البيئة والصحة السلامة المهنية، أن هيئة كهرباء ومياه الشارقة تحرص على المشاركة في حملات إدارة النفايات وإعادة التدوير على مستوى دولة الإمارات، بما في ذلك جمع الورق والبلاستيك والعلب الألومنيوم والحبر والهواتف المحمولة والقوارير الزجاجية لما لها من تأثير في الحفاظ على البيئة، وتشجيع فئات المجتمع على السلوكيات الايجابية ودعم جهود تطوير ونشر تكنولوجيا الطاقة النظيفة والتطوير العمراني المستدام، وتعزيز دور الشباب وتمكين المرأة في كافة المجالات المتعلقة بشكل رئيسي بالحد من تداعيات تغير المناخ وتمهيد الطريق نحو مستقبل مستدام.

وأضافت أن الهيئة مستمرة في العمل بالتعاون مع كافة الجهات والمنظمات الحكومية، والخاصة لتعزيز الاستدامة بهدف تحقيق النتائج المرجوة في تخفيض الانبعاثات الكربونية، إلى جانب الحد من التغير المناخي وفق أفضل المواصفات العالمية.