أعادت الأزمة للأذهان بدايات الحرب الأهلية

لبنان يشيع جثمان المحتج علاء أبو فخر

  • الجمعة 15, نوفمبر 2019 10:59 ص
شيع لبنانيون جثمان علاء أبو فخر المحتج الذي قتل بالرصاص بعد شجار مع جنود من الجيش في بيروت، الثلاثاء، فيما حذر وزير الدفاع اللبناني من أن البلاد في "وضع خطير" للغاية.
الشارقة 24 – رويترز:

شيع لبنانيون جثمان علاء أبو فخر المحتج الذي قتل بالرصاص بعد شجار مع جنود من الجيش في بيروت الثلاثاء، فيما حذر وزير الدفاع اللبناني من أن البلاد في "وضع خطير" للغاية.

وحملت أعداد كبيرة من المشيعين النعش الذي يحوي جثمان أبو فخر إلى مثواه الأخير فيما عبر آخرون عن تعازيهم لأرملته لارا التي قالت إن زوجها الراحل تلقى الرصاص أمام ابنه البالغ من العمر 12 عاماً من أجل حمايتها.

وحادث إطلاق النار في منطقة خلدة جنوبي بيروت هو الأول من نوعه منذ نحو أربعة أسابيع من الاحتجاجات واسعة النطاق ضد النخبة الحاكمة في لبنان مما يزيد من التوتر في بلد يعاني من أزمة سياسية واقتصادية عميقة.

وفي مؤتمر صحافي في بيروت، قارن وزير الدفاع إلياس بو صعب بين الاضطرابات التي شهدتها البلاد في الأيام القليلة الماضية وبين بدايات الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين عامي 1975 و1990.

وبعد شهر من اندلاع الاحتجاجات في أنحاء البلاد، لا توجد مؤشرات عن اتفاق زعماء لبنان على حكومة جديدة تحل محل حكومة رئيس الوزراء سعد الحريري الذي استقال في 29 أكتوبر تشرين الأول، وذلك في وقت يعاني فيه لبنان من أزمة اقتصادية حادة.