خلال اجتماع مع فريق مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ

محمد بن راشد يطلع على الاستعدادات النهائية لانطلاق "مسبار الأمل"

  • الأربعاء 01, يوليو 2020 03:45 م
اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، على التحضيرات والاستعدادات النهائية لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل"، والمقرر انطلاقها في منتصف الشهر الجاري.
الشارقة 24 – وام:

اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مركز محمد بن راشد للفضاء، على التحضيرات والاستعدادات النهائية لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل"، المهمة العلمية التاريخية الأولى من نوعها في العالم العربي، والمقرر انطلاقها في منتصف الشهر الجاري، وسط ترقب عربي وعالمي لهذا المشروع الهادف إلى ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز رائد في قطاع الصناعات الفضائية في المنطقة، وبناء كوادر علمية إماراتية وعربية تشكل إضافةً نوعيةً للمجتمع العلمي العالمي والمساهمة في دفع مسيرة المعرفة العالمية في مجال الفضاء.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن مسبار الأمل ترجمة لثقافة اللامستحيل التي كرستها دولة الإمارات منذ قيامها وتمارسها فكراً وعملاً ومسيرة.

ولفت سموه إلى أن مسبار الأمل هو رسالة أمل بأننا لسنا أقل من شعوب الدول المتقدمة اجتهاداً وابتكاراً وإبداعاً، مؤكداً سموه أن مسبار الأمل إنجاز لكل عربي وفخر لكل إماراتي ووسام إنجاز دائم لمهندسينا.

وأضاف سموه: "سوف تواصل الإمارات حشد جهودها ومواردها ووضع يدها بيد شعوب العالم الساعية إلى بناء معرفة بشرية أفضل".

جاء ذلك خلال اجتماع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مع فريق مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، وذلك مع بدء العد التنازلي لإطلاق "مسبار الأمل" في المهمة التاريخية المنتظرة، وذلك من المحطة الفضائية بجزيرة تانيغاشيما في اليابان، بما يتفق مع الجدول الزمني المحدد رغم التحديات والصعوبات بسبب وباء فيروس كورونا المستجد في العالم.

وقد استمع سموه إلى شرح مفصل من عمران شرف مدير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، عن الاستعدادات النهائية لانطلاق المسبار إلى الفضاء، وتوضيح مهام فريق عمل مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ الذي يقود عمليات التجهيز واختبارات ما قبل الإطلاق من خلال فريق الإطلاق المتواجد في اليابان وفريق التحكم بالمهمات الفضائية المتمركز بدبي في مركز محمد بن راشد للفضاء، كما سينضم إلى فريق الإطلاق في اليابان كوادر علمية إماراتية أخرى كجزء من فريق الإدارة والإشراف.

حضر الاجتماع معالي محمد عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، وسعادة حمد عبيد المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء، وسعادة سعيد محمد العطر مدير عام المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.