بأبوظبي

محمد بن راشد ومحمد بن زايد يستقبلان المشاركين بـ"شباب الإمارات"

  • الإثنين 22, أبريل 2019 07:42 م
في قصر البحر بأبوظبي، استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، المشاركين في ملتقى شباب الإمارات العالمي في لندن.
الشارقة 24 – وام:

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، يوم الاثنين، في قصر البحر، المشاركين في ملتقى شباب الإمارات العالمي في لندن، ترافقهم معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، والذي عقد ضمن فعاليات المبادرة العالمية لشباب الإمارات، التي أطلقها سموه، بمناسبة اليوم العالمي للشباب، وذلك بهدف تفعيل دورهم عالمياً، في تعزيز مكانة دولة الإمارات، والتعريف بقيمها الأصيلة، وإعداد جيل واع وملم بالقضايا والتوجهات العالمية.

وتبادل سموهما مع المشاركين في الملتقى، الأحاديث حول أهمية مثل هذه الملتقيات والمبادرات، التي تعد منصة معرفية لشباب الإمارات، ورافداً فكرياً يعزز وعيهم وفهمهم لمختلف القضايا، بجانب الإسهام في نقل الصورة الحضارية لمجتمع الإمارات إلى شعوب العالم.

وأضاف سموهما، أن قيادة الدولة الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، تسعى إلى تعزيز دور الشباب في التعريف بقيم دولة الإمارات الأصيلة، وثقافتها الزاخرة، وتجربتها الإنسانية الحضارية، في التسامح والتعايش وبناء الإنسان، إضافة إلى مد جسور التواصل الإنساني والمعرفي والعلمي، بين شباب الإمارات، ونظرائهم في مختلف دول العالم.

وأكد سموهما، أهمية الاستثمار في شباب الوطن المبتعثين للدراسة في الخارج، كونهم سفراء للقيم الإماراتية، ورسالتها الإنسانية العالمية في التسامح والتعاون والتعايش، بجانب ضرورة إشراكهم في المبادرات الوطنية، وبناء قدراتهم، ليكونوا ركائز التقدم إلى المستقبل المنشود لوطنهم وأجياله.

من جانبهم، أعرب المشاركون في الملتقى عن شكرهم وتقديرهم للدعم الذي يحظى به شباب الإمارات، من قيادة الدولة، مثمنين هذا الاهتمام لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بإعداد وتمكين الشباب، وتوفير فرص المشاركة الفاعلة في خدمة بلدهم، وإعلاء شأنها ومكانتها ونقل الوجه الحضاري لمجتمعهم إلى شعوب العالم.

حضر مجلس قصر البحر، سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، ومعالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح.