عبر تنظيم ورشة "فن المقابلات الإعلامية"

"روُّاد" تؤهل رواد الأعمال للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة

  • الإثنين 05, أغسطس 2019 12:09 م
  • "روُّاد" تؤهل رواد الأعمال للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة
نظمت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية "روُّاد"، مؤخراً، ورشة عمل خاصة لرواد الأعمال بعنوان "فن المقابلات الإعلامية لرواد الأعمال"، وذلك في فندق شيراتون الشارقة، بهدف تأهيلهم للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة.
الشارقة 24:

إيماناً منها بطاقات الشباب وحثهم على الانطلاق بخطوات ثابتة وناجحة في مشاريعهم، نظمت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية "روُّاد"، مؤخراً، ورشة عمل خاصة لرواد الأعمال بعنوان "فن المقابلات الإعلامية لرواد الأعمال"، وذلك في فندق شيراتون الشارقة، بهدف تأهيلهم للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة، وتعريفهم بالفروقات بينها، وبأهميتها لرائد الأعمال وطرق التعامل مع الأسئلة الصعبة والأزمات الإعلامية.

وجاءت هذه الورشة انطلاقاً من حرص "روُّاد" على أن يكون رائد الأعمال الإماراتي ملماً وقادراً على معرفة أدوات مواجهة الجمهور والكاريزما الإعلامية، وفنون الحديث والحوار أمام الآخرين، وأساليب وأدوات الإقناع، وتمكينه من تقديم أسلوب عرض جيّد أمام وسائل الإعلام لمنتجاته وخدماته، والرد على الأسئلة غير المتوقعة من الإعلاميين بكفاءة عالية.

من جانبه قال حمد المحمود مدير مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية "روُّاد": "لم يعد رائد يتعامل مع المجتمع يشخصه بل يتعامل مع المجتمع من خلال مشروعه وهذا المشروع مفتوح للجمهور، لذا من المهم أن يتمتع رائد الأعمال ببراعة في التواصل مع الجمهور والإعلام، وعليه معرفة وفنون الحديث والحوار أمام الآخرين وأساليب وأدوات الإقناع، ليس للتعريف بنفسه أو بما يبيعه من منتجات وخدمات فحسب، وإنما أيضاً لجذب الشركاء والمستثمرين، وهو ما يتطلب فناً ومهارةً وإلماماً بقواعد المقابلات الإعلامية لتحقيق مزيد من النجاح المهني".

وأضاف المحمود: "نحرص على أن يضع أبناء الوطن بصماتهم في مختلف قطاعات الأعمال من خلال بناء علامات تجارية تحمل هويتهم الوطنية، فدولة الإمارات باتت وجهة رئيسية للشباب ورواد الأعمال والمبتكرين والموهوبين من أنحاء العالم كافة، والكثير من الطامحين في الوصول بأفكارهم ومشاريعهم الإبداعية إلى العالمية يأتون إلى دولة الإمارات، ليصنعوا مستقبلهم فيها".

وتعرف المشاركون في ورشة العمل التي قدمها المدرب سعد الربيعان، على الفروقات بين وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، وأهميتها لرائد الأعمال، وطرق جذب الإعلام لمشاريعهم، وأهمية إعداد الملف الإعلامي والتهيئة النفسية، إضافةً إلى التعامل مع الأسئلة الصعبة والأزمات الإعلامية ورصد التغطيات الإعلامية وتقييمها.

وتناولت ورشة العمل في يومها الأول أهمية الإعلام لرواد الأعمال، وبناء الكاريزما الإعلامية للمشروع الريادي، ومهارات المقابلات الإعلامية، فيما تم التركيز خلال اليوم الثاني على التطبيق العملي لهذه المعلومات والمهارات، وخصوصاً محاكاة المقابلات من خلال استوديو المقابلات التلفزيونية، حيث تم تنفيذ جلسات تصوير شخصية لرواد الأعمال المشاركين لاستخدامها في ملفاتهم الإعلامية، إضافةً إلى عرض نماذج حية وحالات دراسية في كيفية الرد على الأسئلة غير المتوقعة.

وعَبَّرَ رواد الأعمال المشاركون عن امتنانهم لمؤسسة "روُّاد" لمتابعتهم وحثهم على المزيد من المثابرة والنجاح والتعامل مع التحديات التي يواجهونها، وأشاروا إلى أن "روُّاد" أصبحت الحاضنة الأساسية للكثير من المشاريع الناجحة في دولة الإمارات بشكل عام، وإمارة الشارقة بشكل خاص، من خلال سعيها الدائم على أن تكون حاضنة الأعمال الرائدة إقليمياً في مجال رواد الأعمال الشباب.