على خلفية بناء مخيمات للاجئين

مواجهات بين الشرطة والسكان في جزيرة ليسبوس اليونانية

  • الخميس 27, فبراير 2020 07:02 م
شهدت جزيرتا ليسبوس وخيوس اليونانيتين في بحر إيجه، مواجهات بين المئات من السكان وقوات مكافحة الشغب على خلفية بناء مخيمات للاجئين.
الشارقة 24- أ.ف.ب:

جرت مواجهات الثلاثاء، بين المئات من سكان جزيرتي ليسبوس وخيوس اليونانيتين في بحر إيجه، وقوات مكافحة الشغب، التي استخدمت الغاز المسيل للدموع، وسط جدل حول بناء مخيمات جديدة للمهاجرين.

وقد تجمع السكان المحليون في مرفأي الجزيرتين في وقت لمنع نقل تجهيزات البناء، وقاموا بوضع سياراتهم وشاحنات النفايات وسط الطرق المؤدية إلى مواقع المخيمات، التي يُفترض أن يؤوي كل منها سبعة آلاف شخص، في محاولة لعرقلة بنائها.

وبعد أسابيع من المفاوضات غير المجدية مع السلطات المحلية، أكد رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس في نهاية الأسبوع الماضي، أن مشروع بناء مخيمات جديدة سينفّذ رغم معارضة سكان الجزيرتين.

وثمة أكثر من 38 ألف مهاجر يقطنون حالياً في مخيمات واقعة في جزر ليسبوس وساموس وخيوس وليرويس وكوس، في حين لا تتجاوز قدرة استيعابها 6200 شخص.