وسط المطالبة بإنهاء العقوبات على "بيونج يانج"

احتجاج في سول تزامناً مع وصول ترامب إلى كوريا الجنوبية

  • السبت 29, يونيو 2019 11:21 م
احتشد نحو ألف شخص في سول احتجاجاً على زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي وصل إلى كوريا الجنوبية.
الشارقة 24 – رويترز:

احتشد نحو ألف شخص في سول احتجاجاً على زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وذلك تزامناً مع وصوله إلى كوريا الجنوبية.

ورفع المحتجون لافتات مناهضة لترامب أمام مقر الحكومة ورددوا هتافات منددة به وطالبوه بإنهاء العقوبات على كوريا الشمالية.

وقال بعض المحتجين إن ترامب يعرقل جهود السلام في شبه الجزيرة الكورية بفرض هذه العقوبات حتى يبيع المزيد من الأسلحة.

لكن هناك أيضاً من رحب بالاجتماع المحتمل بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في المنطقة منزوعة السلاح.

وقال ترامب في وقت سابق، السبت، إنه يرحب بلقاء مع زعيم كوريا الشمالية مطلع هذا الأسبوع في المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين.

وردت كوريا الشمالية بأن الاجتماع سيكون "فرصة مهمة" إذا انعقد.

وإذا عقد هذا الاجتماع فسيكون الثالث بين الزعيمين خلال ما يزيد عن عام بقليل.

وانعقدت قمتهما الثانية قبل أربعة أشهر في العاصمة الفيتنامية هانوي، وانتهت دون تحقيق أي تقدم إزاء جهود الولايات المتحدة للضغط على كوريا الشمالية من أجل التخلي عن أسلحتها النووية.