خلال مؤتمر صحافي في "أميركية الشارقة"

"أصدقاء مرضى السرطان" تُطلق تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية

  • الثلاثاء 22, أكتوبر 2019 10:17 م
  • "أصدقاء مرضى السرطان" تُطلق تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية
  • "أصدقاء مرضى السرطان" تُطلق تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية
  • "أصدقاء مرضى السرطان" تُطلق تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية
التالي السابق
أطلقت جمعية أصدقاء مرضى السرطان، تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية لتسهيل مساهمة مختلف فئات المجتمع في الدولة بمكافحة المرض، عبر التبرع بمقدار المسافات التي يقطعها المشاركون في المسيرة لتوفير العلاج للمصابين.
الشارقة 24:

أعلنت جمعية أصدقاء مرضى السرطان، عن إطلاق تطبيق مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية "RFL UAE " لتسهيل مساهمة مختلف فئات المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة بمكافحة المرض، عبر التبرع بمقدار المسافات التي يقطعها المشاركون في المسيرة لتوفير العلاج للمصابين، إلى جانب تشجيع نمط الحياة الصحي والذي يشكل عاملاً مهما في الوقاية من المرض.

جاء إطلاق التطبيق خلال مؤتمر صحافي عقدته الجمعية في الجامعة الأميركية بالشارقة، بحضور سوسن جعفر رئيس مجلس إدارة الجمعية، والبروفيسور كيفن ميتشل مدير الجامعة الأميركية في الشارقة وبدر الجعيدي مدير مسيرة لنحيا الرياضية وريم كامبارس أخصائي الاتصال المؤسس في نفط الهلال "الراعي الرسمي، وممثلين عن بنك الشارقة، إضافة إلى الناجيتين من السرطان نهلة شريف وجاسيكا مارش.

ويشتمل تطبيق، "RFL UAE" الذي يمكن تحميله من خلال متجر التطبيقات "آب ستور" لأجهزة "أبل" ومتجر "بلاي" للأجهزة العاملة بنظام "أندرويد" على ثلاث رحلات رئيسة تستمر 30 يوماً تبلغ مسافة الرحلة الأولى 3000 خطوة، ويتبرع بموجبها المشارك بمبلغ 25 درهما، فيما تصل مسافة الرحلة الثانية إلى 8000 خطوة بما يعادل 50 درهماً، والثالثة 120000 خطوة تمكن المشارك من المساهمة بمبلغ 75 درهماً.

وتقام فعاليات مسيرة "لنحيا" الرياضية العالمية خلال الفترة من 22 إلى 23 نوفمبر المقبل في الجامعة الأميركية بالشارقة وتستمر على مدى 24 ساعة، ويتضمن برنامجها العديد من النشاطات والفعاليات التوعوية والترفيهية كالتخييم للمشاركين وعائلاتهم.

وأكدت سوسن جعفر على الشراكة المتينة بين الجمعية وجمهورها، موضحة أن المجتمع بات يعلم تماما أهداف الجمعية ويشارك في تطبيق رؤيتها، مشيرة إلى أن التفكير بالآخرين ومساعدتهم والعمل من أجلهم فرص وفرتها الحياة لبني البشر يجب أن يوظفوها جيدا لخدمة غيرهم.

ونوهت إلى أنه حين نظمت جمعية أصدقاء مرضى السرطان مسيرة "لنحيا" للمرة الأولى في العام 2017 تفاجأنا بحجم المشاركة والحضور وعشنا حالة تضامن إنساني وإيمان قوي لا يدركها سوى من خاض المسيرة معنا.
من جانبه، أشار بدر الجعيدي إلى أن تنظيم المسيرة وإشراك المجتمع بفئاته كافة في مساندة مرضى السرطان يعتبر نجاحا كبيرا وترجمة لرؤيتنا المتمثلة في نشر الوعي بمخاطر المرض وتعزيز روح التعاون لمكافحته وتشجيع أنماط الحياة الصحية.

وأكد أن استمرار المسيرة وتطورها مرهون بمدى شراكة المؤسسات والجهات الحكومية والخاصة في فعالياتها ودعم أهدافها، موضحاً أن روح التعاون تشكل جوهر ثقافة المجتمع الإماراتي بكل مكوناته بما فيها المؤسسات من القطاعين.

من جانبها، استعرضت الناجية من مرض السرطان نهلة شريف خلال كلمة ألقتها في المؤتمر تجربتها مع المرض ومساندة الجمعية لها في رحلتها العلاجية، داعية الحضور إلى عدم التردد بممارسة الكشف الذاتي و دوام الكشف المبكر وأن يكونوا ممثلين لهذه المهمة النبيلة ينصحون بها أبناءهم وبناتهم وأصدقاءهم، وأكدت أن الكشف المبكر عن المرض يسهم في شفائه بسرعة كبيرة.

واستعرضت الناجية من مرض السرطان جاسيكا مارش تجربتها مع المرض، موضحة أنها تعرفت إلى جمعية أصدقاء مرضى السرطان خلال مرحلة العلاج الأمر الذي ساعدها على مواصلة رحلتها العلاجية بعزيمة أكبر بالإضافة إلى اكتسابها معلومات أكثر .

بدورها، أكدت ريم كامبارس دعم نفط الهلال لجهود محاربة السرطان، لافتة في الوقت ذاته إلى أن مهمة نفط الهلال منذ انطلاقها في العام 1971 لم تقتصر على تعزيز موارد طاقة نظيفة بل وتكريس اهتمامها في خدمة مجتمعات المنطقة واستدامتها.

وشدد البروفيسور كيفن ميتشل مدير الجامعة الأميركية في الشارقة على دور الجامعة في مساندة الجميع من خلال تحمل مسؤولياتها في العمل المجتمعي، مؤكداً في القوت ذاته مشاركة الكوادر الأكاديمية التابعة للجامعة في المسيرة.