بهدف تعزيز ممارسات استراتيجية وزارة الصحة

"التدريب والتطوير بالشارقة" يطلق حملة الابتكار في القطاع الصحي

  • الأحد 13, أكتوبر 2019 04:48 م
  • "التدريب والتطوير بالشارقة" يطلق حملة الابتكار في القطاع الصحي
تحت عنوان "ابتكر للصحة"، أطلق مركز التدريب والتطوير في الشارقة التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع حملة تسويقية توعوية لمدة شهرين عن الابتكار في القطاع الصحي في جميع المناطق الطبية، وذلك تماشياً مع توجهات حكومة دولة الإمارات لرفع الوعي بالابتكار لتكون ثقافة الابتكار جزء من العمل الحكومي.
الشارقة 24:

أطلق مركز التدريب والتطوير في الشارقة التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع حملة تسويقية توعوية لمدة شهرين عن الابتكار في القطاع الصحي تحت عنوان "ابتكر للصحة" في جميع المناطق الطبية، وذلك تماشياً مع توجهات حكومة دولة الإمارات لرفع الوعي بالابتكار لتكون ثقافة الابتكار جزء من العمل الحكومي.

وستركز حملة الابتكار التي تبدأ أول حملاتها من منطقة الفجيرة الطبية، على ثلاث محاور رئيسية، وهي؛ تعريف موظفي وزارة الصحة ووقاية المجتمع باستراتيجية الابتكار في الصحة 2019-2021 وأهدافها ومشاريعها، وشرح الطرق المختلفة والمنهجيات المعتمدة عالميا للابتكار في القطاع الصحي، وتفعيل دور الموظفين في عملية الابتكار من خلال تحفيزهم وتعزيز مهاراتهم في بيئة العمل.

4 محاور و5 ممكنات الاستراتيجية الصحة

وتشتمل استراتيجية وزارة الصحة ووقاية المجتمع للابتكار 2019-2021 على 4 محاور رئيسية وهي؛ ريادة في الرعاية الصحية، البحث والتطوير، مجتمع صحي، عمليات وخدمات رائدة. كما تستند الاستراتيجية إلى 5 ممكنات تشمل رأس المال البشري لتطوير إمكانات الابتكار والبحوث، وإنشاء منصة لتبادل المعلومات، بالإضافة إلى تسهيل طرق صرف التمويل للابتكارات في المجال الصحي، والاستفادة القصوى من التطورات التكنولوجية المتقدمة، وبناء شراكات لدعم الابتكار والبحوث.

ريادة في الابتكار الصحي

وأشار سعادة عوض صغيّر الكتبي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة إلى أن الحملة التسويقية للابتكار في القطاع الصحي، تعتبر إحدى مخرجات استراتيجية الابتكار في الصحة 2019-2021 التي أطلقتها وزارة الصحة ووقاية المجتمع في شهر الابتكار، تحت شعار " ريادة في الابتكار – نظام صحي بمواصفات عالمية"، تطبيقاً للاستراتيجية الوطنية للابتكار الهادفة لترسيخ ثقافة الابتكار في بيئة العمل المؤسسي، وتحسين جودة أنظمة العمل وفقاً للمعايير العالمية، وذلك سعياً لتحقيق الريادة في الأداء والابتكار لإسعاد المتعاملين، وفي إطار تحقيق أهداف الأجندة الوطنية 2021.