مع ارتفاع عدد القتلى إلى 8

أستراليا تتبرع بجلد لعلاج مصابي بركان نيوزيلندا

  • الخميس 12, ديسمبر 2019 03:18 م
أكدت شرطة نيوزيلندا، وفاة شخصين آخرين جراء الإصابات التي تعرضا لها خلال ثورة بركان جزيرة وايت آيلاند، ليرتفع عدد القتلى إلى ثمانية، فيما تبرعت مؤسسات طبية أسترالية بجلد لمعالجة المصابين الذين يعانون من حروق بالغة.
الشارقة 24- رويترز:

أعلنت الشرطة في نيوزيلندا، أن شخصين آخرين توفيا جراء الإصابات التي تعرضا لها، خلال ثورة بركان جزيرة وايت آيلاند هذا الأسبوع، ليرتفع بذلك العدد المؤكد للقتلى إلى ثمانية.

وتبرعت ولايتا فيكتوريا، ونيو ساوث ويلز الأستراليتان، بعشرين ألف سنتيمتر مكعب من الجلد لضحايا البركان في نيوزيلندا، من أجل مساعدة المصابين الذين يعانون من حروق بالغة.

وقال مدير بنك التبرع بالأنسجة في فيكتوريا، ستيفان بونياتوسكي، إن الأشخاص يمكنهم التبرع بالأنسجة والجلد عند وفاتهم، مضيفاً أن عائلات المتبرعين يشعرون بالراحة لأن خسارة ذويهم قد تعود بالنفع على آخرين يحتاجون المساعدة.

ويُعالج العديد من المصابين من حروق بالغة، ويستورد المسؤولون الطبيون حوالي 1.2 مليون سنتيمتر مكعب من الجلد، وكمية الجلد اللازمة تعادل جلود 60 متبرعاً تقريباً.

وثار البركان بعد ظهر الاثنين، بينما كانت أربع مجموعات سياحية على الجزيرة، ولا يزال أكثر من 24 شخصاً آخرين في المستشفى، فيما اعتبرت السلطات ثمانية آخرين في عداد المفقودين.