في رحلة سنوية

تلاميذ يعاينون آثار التغير المناخي عند نهر جليدي بآيسلندا

  • الأحد 10, نوفمبر 2019 10:13 م
يزور تلاميذ الصف الثاني التكميلي، نهر سولهيميوكل المهدد بالذوبان بسبب التغير المناخي، في رحلة سنوية بجنوب آيسلندا، لرؤية النهر الجليدي ومتابعة تطوره.
الشارقة 24 – أ ف ب:

تزور ليليا إينارسدوتير مع رفاقها في الصف الثاني التكميلي، نهر سولهيميوكل المهدد بالذوبان بسبب التغير المناخي، في رحلة سنوية في جنوب آيسلندا، لرؤية النهر الجليدي ومتابعة تطوره.

وتوضح التلميذة، منظر رائع فعلاً، لكن من المحزن أن نرى إلى أي حد قد طاله الذوبان.

ويقع النهر الجليدي هذا بين سفحي جبل، وهو يتقلص سنوياً حوالي أربعين متراً، منذ العام 2010، حسب سجلات هؤلاء التلاميذ.

وخلال يوم الزيارة الممطر، يتسلح التلاميذ بجهاز "جي بي أس"، وشريط قياس وعلمين أصفرين، ويباشرون أخذ القياسات على اليابسة.

ومن ثم يعبرون في زورق سريع، بحيرة يميل لونها إلى البني متشكلة من مياه الذوبان، إلى النهر الجليدي حيث تبلغ السماكة حوالي 200 متر.

وفي حين عرف العالم في يوليو الماضي، أكثر الأشهر حراً على الإطلاق، أزاحت آيسلندا الستار عن لوحة تذكارية لأوكيوكول أول نهر جليدي يختفي في الجزيرة البركانية، بسبب الاحترار في خطوة رمزية للفت انتباه الرأي العام.