برعاية منصور بن زايد

أبوظبي تستضيف مؤتمر وزراء الزراعة بالدول المنتجة للتمور

  • السبت 09, مارس 2019 07:36 م
برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، افتتحت معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة المسؤولة عن ملف الأمن الغذائي السبت، بقصر الإمارات في أبوظبي، مؤتمر وزراء الزراعة في الدول المنتجة والمصنعة للتمور بالعالم.
الشارقة 24 – وام:

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، افتتحت معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة المسؤولة عن ملف الأمن الغذائي، يوم السبت، بقصر الإمارات في أبوظبي، مؤتمر وزراء الزراعة في الدول المنتجة والمصنعة للتمور بالعالم، وذلك نيابة عن معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي.

ويهدف المؤتمر، الذي نظمته الأمانة العامة للجائزة، بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"، ووزارة التغير المناخي والبيئة، إلى وضع استراتيجية إطارية لاستئصال سوسة النخيل الحمراء، بإنشاء صندوق ائتمان لتنفيذ الاستراتيجية، بمساهمة من الدول المتضررة من حشرة السوسة الحمراء.

وأعلن معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان باسم دولة الإمارات، عن تقديم مليوني دولار، لدعم لصندوق منظمة "الفاو" الائتماني لاستئصال سوسة النخيل الحمراء، مؤكداً أن هذا الدعم يأتي تلبية لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، معرباً عن شكره لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لدعمه السخي لقطاع نخيل التمر على المستوى الوطني والعربي والدولي.

من جهته، أشاد الدكتور خوسية غرازيانو داسيلفا مدير عام منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"، بجهود الدول الأعضاء والمنظمات المشاركة في المؤتمر والاجتماعات التي عقدت في مقر المنظمة بروما، ما يعد هذا الاجتماع مكملاً لها، مشيراً إلى موافقة الدول الأعضاء بالمنظمة على وضع استراتيجية إطارية، للقضاء على سوسة النخيل الحمراء، وأن المنظمة أطلقت مبادرة إقليمية لتنفيذها في الشرق الأدنى وشمال إفريقيا، وأنشأت صندوقاً ائتمانياً لهذا الغرض ساهمت فيه أو تعهدت بذلك عدد من الدول.

وفي ختام المؤتمر، توجه معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان، بجزيل الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" على توجيهاته السديدة، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على اهتمامه بشجرة نخيل التمر، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة على دعمه اللامحدود وتمنى معاليه للسادة الوزراء إقامة طيبة ونتائج مهمة للمؤتمر.

من جهتها، رحبت وزارة التغير المناخي والبيئة بالمشاركين في المؤتمر المعني بوضع استراتيجية إطارية لاستئصال سوسة النخيل الحمراء، ودعم إنشاء الصندوق الائتماني، لتنفيذ الاستراتيجية.