7 مليارات دولار قيمة الاستثمارات الإماراتية في مصر

العوضي: ملتقى أعمال الشارقة والإسكندرية يعزز الاستثمار المشترك

  • الخميس 23, يناير 2020 08:09 م
أشاد سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، بأهمية ملتقى الأعمال بين الشارقة والإسكندرية، للتعريف بالفرص الاستثمارية المشتركة، وتقوية العلاقات التجارية.
الشارقة 24 - ناصر فريحات:

أكد سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن ملتقى الأعمال بين الشارقة والإسكندرية، الذي نظمته الغرفة بالتعاون مع جمعية رجال أعمال الإسكندرية، استهدف التعريف بالفرص الاستثمارية المشتركة، وتقوية العلاقات التجارية المشتركة، واستعراض آفاق التعاون والشراكات الثنائية في قطاعات اقتصادية متنوعة، وإتاحة الفرصة للمشاركين من رجال الأعمال في البلدين الشقيقين، للالتقاء بنظرائهم، ومناقشة فرص التعاون والاستثمار المتاحة لدى الجانبين.

وأوضح سعادته، في تصريح خاص لـ"الشارقة 24"، أن الملتقى يساهم بتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والتعاون بين البلدين الشقيقين، وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية المتبادلة، بما يخدم المصلحة المشتركة، مشيراً إلى أن انعقاد الملتقى اليوم، هو ثمرة من ثمار العلاقات الثنائية المتميّزة والراسخة بين الإمارات ومصر، في جميع المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية والعلمية والسياحية، والتي كانت وستبقى إلى الأبد متجذرة بمباركة ورعاية قيادتي البلدين.

ولفت سعادة العوضي، إلى أن غرفة الشارقة حريصة على مواصلة بناء أفضل العلاقات مع مجتمع الأعمال في الإسكندرية، من خلال الاستعداد التام، لتقديم كافة التسهيلات الممكنة للراغبين بالاستثمار في إمارة الشارقة، والاستفادة من المزايا والفرص الواعدة التي تزخر بها، لا سيما في ضوء سياسة التنويع الاقتصادي السديدة التي تنتهجها حكومة الشارقة، والتي بفضلها غدت الإمارة وجهة مميزة لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية، ومحوراً تجارياً رئيساً في المنطقة، مستفيدة من موقعها الاستراتيجي بين الشرق والغرب، عدا عن كونها ثالث أكبر إمارة من حيث المساهمة في إجمالي الناتج المحلي للدولة.

وأشار سعادة مدير عام غرفة الشارقة، إلى أن قيمة الاستثمارات الإماراتية في مصر، وصلت حتى العام الماضي إلى أكثر من 7 مليارات دولار، فيما وصل عدد الشركات المصرية المؤسسة في الشارقة إلى 2400 شركة، كما تأتي الإمارات في المرتبة الأولى من حيث الاستحواذ على إجمالي الصادرات المصرية إلى الدول العربية، بإجمالي ما يقارب الــ7.3 مليار درهم، مستحوذة بذلك الإمارات على ما نسبته 21% من مجمل الصادرات المصرية إلى مجموع الدول العربية.