بمشاركة 500 خبير و75 شركة عالمية

المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة الـ3 ينطلق في إكسبو الشارقة

  • الأحد 24, نوفمبر 2019 07:32 م
  • المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة الـ3 ينطلق في إكسبو الشارقة
  • المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة الـ3 ينطلق في إكسبو الشارقة
  • المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة الـ3 ينطلق في إكسبو الشارقة
التالي السابق
بدأت في مركز إكسبو الشارقة، يوم الأحد، فعاليات الدورة الثالثة من المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة 2019، بمشاركة أكثر من 75 شركة عارضة من شتى أنحاء العالم، و500 خبير دولي في قطاع البناء والتشييد.
الشارقة 24:

انطلقت في مركز إكسبو الشارقة، يوم الأحد، فعاليات الدورة الثالثة من المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة 2019، المعرض الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة، والذي تنظمه شركة "آد - ميديا جي إم بي إتش" الألمانية، بالتعاون مع المجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة، بمشاركة أكثر من 75 شركة عارضة من شتى أنحاء العالم، و500 خبير دولي في قطاع البناء والتشييد.

ويقدم المعرض الذي تستمر فعالياته حتى 25 نوفمبر الجاري، حزمة واسعة ومتنوعة من المنتجات والعروض وأحدث التقنيات والخبرات اللازمة في مجال البناء والتشييد، والتي تلبي متطلبات القطاع العمراني المتزايدة في المنطقة، والتي تعد من أكبر أسواق القطاع في العالم.

وافتتحت فعاليات المعرض، بحضور سعادة مروان بن جاسم السركال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق"، وسعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، والدكتور هولجر كاروتز الشريك والمدير لشركة "آد-ميديا جي إم بي إتش"، وعدد من رؤساء شركات قطاع البناء والتشييد والمقاولين وأصحاب المشاريع الإنشائية.

تنوع في اختصاصات الشركات العارضة

وأشاد سعادة مروان بن جاسم السركال، بجهود جميع القائمين على التنظيم المميز لهذا المعرض، والذي اتسم هذا العام بتنوع اختصاصات شركات البناء والتشييد المشاركة في المعرض، بالإضافة إلى استقطاب نخبة من الخبراء العالميين والمحليين المختصين بهذا القطاع، ما يتيح الفرصة للتعرف عن قرب على أحدث الأساليب والحلول التكنولوجية والتقنية لقطاع البناء والتشييد، مشيراً إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة، حققت إنجازات كبيرة في مجال الابتكار بالقطاع العمراني، حيث تشهد كل أنحاء الإمارات توسعاً كبيراً في توظيف التكنولوجيا الحديثة في عمليات البناء.

منصة للتعريف بأحدث منتجات البناء والتشييد

وأشار سعادة السركال، إلى أن المعرض يسهم بتعزيز مكانة إمارة الشارقة في تنظيم واستضافة المعارض النوعية والمهمة، ويجذب إليها الشركات والخبراء والزوار المتخصصين بالبناء والتشييد، حيث يشكل هذا المعرض منصة مهمة للتعريف بأحدث المنتجات في مجال الخرسانة، وعرضها أمام أكبر شريحة مهتمة بهذا المجال، منوهاً إلى أهمية المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة، في ظل النمو المتزايد في مشاريع التشييد والبناء في المنطقة، التي من المتوقع أن يضخ بها ما يقارب 316 مليار دولار ما بين عامي 2019–2021 في جميع دول مجلس التعاون الخليجي.

أحد أهم الأحداث على خارطة المعارض العالمية

من جانبه، أوضح سعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، أن المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة، يعتبر من الأحداث التي باتت تحظى بسمعة عالمية ومكانة مرموقة على خارطة صناعة أهم المعارض والأحداث العالمية والإقليمية المتخصصة، بما ينفرد به من شمولية وتنوع في معروضاته، وذلك من خلال مشاركة العديد من الشركات المتخصصة في العمل الخرساني وشركات الإنشاءات والمقاولات الكبيرة من شتى أنحاء العالم، بالإضافة إلى شركات المعدات ومواد البناء والمكاتب الهندسية.

تعزيز مقومات الشارقة في مجال البناء والتشييد

وأشار سعادة المدفع، إلى أن المعرض الدولي للأسمنت والخرسانة، يتيح الفرصة للمستثمرين من داخل الدولة وخارجها، للتواصل فيما بينهم لإبرام الشراكات وعقد الصفقات وتبادل الخبرات والتعرف على أفضل الموردين وخبراء المعدات، إلى جانب الاطلاع على كل ما هو جديد في مجال تقنيات البناء والهندسة المعمارية المستقبلية، مؤكداً أن هذا الحدث يشكل إضافة لما تتميز به إمارة الشارقة من مقومات تجعل منها بيئة مثالية لأعمال البناء والتشييد ونقطة انطلاق استراتيجية لوصول المستثمرين ورجال الأعمال إلى الأسواق المجاورة، بدءاً بالبنية التحتية المتينة والبيئة التشريعية المرنة، وانتهاءً بتوافر المواد الأولية واليد العاملة الفنية والمختصة في العمل الخرساني.

توفير خيارات متعددة للمقاولين وأصحاب المشاريع الإنشائية

من جانبه، نوه الدكتور هولجر كاروتز، الشريك والمدير لشركة "آد-ميديا جي إم بي إتش"، إلى أن هذا المعرض يهدف إلى الاستفادة من الإمكانات الضخمة التي توفرها الأسواق لقطاع مواد البناء والتشييد، وتوفير خيارات جديدة ومتعددة أمام المقاولين وأصحاب المشاريع الإنشائية وإيجاد فرص لمنتجي وتجار مواد البناء والتشييد من خارج الدولة، للولوج إلى أسواقها والاستفادة من الفرص المتاحة، مشيراً إلى أن المعرض من شأنه توفير مظلة رائدة لأصحاب الشركات والمطورين العقاريين وملاك العقارات، للتعرف على آخر مستجدات قطاع البناء والتشييد لاسيما في ظل تنفيذ العديد من المشاريع العقارية الضخمة والمتميزة، خلال السنوات الأخيرة في إمارة الشارقة.

حضور كبير ومشاركة مميزة من خبراء في مجال البناء والتشييد

واتسمت فعاليات اليوم الأول، بحضور كبير للمقاولين وأصحاب المشاريع بهدف الاطلاع على أحدث منتجات البناء ذات الكفاءة العالية، وتقنيات الخرسانة والفولاذ، إضافة إلى الحلول الإنشائية الصديقة للبيئة، كما شكلت مشاركة نخبة من الخبراء والمختصين في قطاع البناء والتشييد، من الإمارات وفنلندا وإيطاليا وقبرص وجنوب إفريقيا وألمانيا وهولندا وتركيا، إغناءً كبيراً لفعاليات المعرض من خلال تقديم خبراتهم واستشاراتهم، حول البناء بتقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد، وكفاءة المنتجات الأسمنتية، والمواد قليلة الاستهلاك للطاقة، وصناعة وإصلاح المباني الخراسانية، والتأثيرات البيئية على الأسمنت والخرسانة وخاصة البيئات الحارة والقاسية.