بواقع 1184 رخصة

اقتصادية الشارقة تحقق 12 % نمواً في الرخص بالربع الثالث

  • الأحد 24, نوفمبر 2019 07:14 م
  • اقتصادية الشارقة تحقق 12 % نمواً في الرخص بالربع الثالث
  • اقتصادية الشارقة تحقق 12 % نمواً في الرخص بالربع الثالث
  • اقتصادية الشارقة تحقق 12 % نمواً في الرخص بالربع الثالث
التالي السابق
حققت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، 12 % نمواً في رخص الأعمال الصادرة خلال الربع الثالث من عام 2019، وبواقع 1184 رخصة، فيما بلغت الرخص المجددة 13547 رخصة، بنمو 4 % في الفترة ذاتها من العام.
الشارقة 24:

أصدرت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، تقرير رخص الأعمال للربع الثالث من عام 2019، أظهرت فيه أن إجمالي عدد رخص الأعمال الصادرة والمجددة في إمارة الشارقة خلال الربع الثالث من العام الجاري قد بلغ 14731 رخصة، بنسبة نمو 4 %، كما كشفت البيانات الصادرة من الدائرة، نمواً في الرخص الصادرة بنسبة 12%، وبواقع 1184 رخصة، فيما بلغت الرخص المجددة 13547 رخصة بنمو 4% في الفترة ذاتها من العام.

وأكد سعادة سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس الدائرة، أن هذه البيانات تعد من المؤشرات الاقتصادية الهامة، التي تعتمد عليها الدائرة، لدراسة الوضع الاقتصادي في الإمارة، مشيراً إلى أن الهدف الاستراتيجي للدائرة هو تحقيق خطة تطويرية شاملة تعزز التنمية الاقتصادية بالشارقة، من خلال تطوير الخدمات لتتناسب مع أعلى معايير الجودة العالمية من حيث سرعة الإنجاز والوصول للمتعاملين في القطاع الاقتصادي والمستثمرين في الإمارة، والسعي لإنجاز المعاملات بسهولة ويسر.

ولفت سعادته، أن هذه البيانات تؤكد النمو المستمر للرخص، وتعكس ارتفاع وتيرته بجميع القطاعات في الإمارة التي حققت تطوراً كبيراً، وذلك وسط مؤشرات إيجابية تظهر تواصل النمو الاقتصادي في العام الجاري والمقبل، على نحو يؤكد توقعات العديد من المؤسسات المالية العالمية المتخصصة.

من جهته، أكد فهد الخميري مدير إدارة التسجيل والترخيص بالدائرة، أن البيانات الصادرة من الدائرة تدل على أن هناك ارتفاعاً ملحوظاً في حركة الاستثمار في المشروعات القائمة، وهي مؤشرات تدل على نمو مستدام لاقتصاد إمارة الشارقة، حيث تمتلك الإمارة استراتيجية تسعى للمحافظة على وتيرة جيدة في نسب النمو خلال المرحلة المقبلة، والتي تعتمد على عناصر جذب تشمل الموقع الجغرافي المميز والتطور الكبير الذي شهدته القطاعات الخدمية، وذلك بالإضافة إلى منظومة من المحفزات الابتكارية.

وأضاف أن البيانات الخاصة بالدائرة أشارت إلى أن الرخص "المهنية" بنسبة نمو 37% المنزلية، تلتها رخص "اعتماد" بنسبة نمو بلغت 36 %، كما ووصل إصدار الرخص المستحدثة وهي رخص المتاجرة الإلكترونية إلى عدد 10 رخص في هذه الفترة.

وحسب إحصائيات الدائرة، فقد تنوعت أنشطة أعمال الرخص الصادرة في الإمارة حيث وصلت تجارة مواد البناء بنسبة 47%، تليها تجارة قطع غيار السيارات الجديدة والمستعلمة إلى 12%، في حين وصلت التجارة العامة إلى معدل 5%.

وفي سياق التوزيع الجغرافي للرخص، فقد شهدت أفرع الدائرة المتوزعة في الشارقة نمواً متواصلاً، وذلك في إطار حرصها على التنمية الأفقية للأنشطة الاقتصادية، حيث بلغت رخص الأعمال الصادرة في فروع الدائرة بمدينة الشارقة في كل من المركز الرئيسي والمناطق الصناعية 11637 رخصة بنمو 4%، في حين بلغ عدد الرخص في فروعها بالمنطقة الوسطى 1746 رخصة بنمو 7%، ووصلت الرخص في فروع الدائرة بالمنطقة الشرقية إلى عدد 1348 رخصة بنسبة نمو 3%.

وأشار الخميري، إلى أن مراكز الخدمة والتي تعتبر من الشركاء الاستراتيجيين لدائرة التنمية الاقتصادية، تعمل على توفير مجموعة من الإجراءات والخدمات التي تعتبر من الأولويات الأساسية في مزاولة الأنشطة التجارية في الإمارة، الأمر الذي يسهم في تسهيل العملية التجارية على المتعاملين، وجذب المستثمرين للإمارة، وتحفيز البيئة الاقتصادية وبيئة الأعمال في الشارقة.