في مدينة هالة

الفن يضفي لمسة جمالية على أبراج سكنية كئيبة بألمانيا الشرقية

  • الخميس 19, سبتمبر 2019 04:28 م
يسعى فنانون في مدينة هالة بألمانيا الشرقية، لإضفاء لمسة جمالية على حياة السكان اليومية، من خلال تحويل المباني الكئيبة لمجمعات المساكن الجاهزة إلى تحف فنية.
الشارقة 24 – أ ف ب:

لا تزال مجمعات المساكن الجاهزة، الموروثة من حقبة ألمانيا الشرقية، بؤراً للفقر والتوترات في البلاد، غير أن فنانين في مدينة هالة يحاولون إضفاء لمسة جمالية على حياة السكان اليومية، من خلال تحويل هذه المباني إلى تحف فنية.

في أعلى المبنى رسم يشبه المركبة الفضائية، ينزل راكبها منها مستعيناً بسلم يحمله رجلان، وفي الخلفية سماء زرقاء صافية يشعر الناظر أنه يراه من خلال الواجهة.

في المنظر الثلاثي الأبعاد، تبدو الزخرفات المرسومة أحياناً بتقنية الرسم الخدّاع، وكأنها تتحرك لتحجب البرج.

ويقول فيليب كيناست عضو مجموعة الفنانين ومخططي المدن "فرايرومغاليري": "اختار الفنانون اللون الأزرق هذا لأنهم أرادوا أن يبتعدوا عن الطراز المعماري القاسي والصارم جداً في حي مساكن "بلانتنباوي" وهو الاسم المعطى بالألمانية لمجمعات المساكن الجاهزة هذه، ويضيف "أرادوا ابتكار شيء أكثر خفة".