من أجل القيام بإصلاحات سياسية

تصاعد الاحتجاجات المناهضة للحكومة في العراق

  • الأحد 19, يناير 2020 05:08 م
ازدادت حدة الاحتجاجات الأحد في بغداد، ومدن جنوب العراق، حيث قطع متظاهرون طرقاً وجسوراً بينها بإطارات سيارات مشتعلة للضغط على الحكومة والبرلمان، من أجل القيام بإصلاحات سياسية، بينها تسمية رئيس وزراء جديد.
الشارقة 24 – أ ف ب:

تصاعدت الاحتجاجات الأحد في بغداد، ومدن جنوب العراق، حيث قطع متظاهرون طرقاً وجسوراً بينها بإطارات سيارات مشتعلة للضغط على الحكومة والبرلمان، من أجل القيام بإصلاحات سياسية، بينها تسمية رئيس وزراء جديد، وإجراء انتخابات مبكرة لتغيير الطبقة التي تسيطر على مقدرات البلاد.

وتشهد بغداد ومن جنوب العراق منذ الأول من أكتوبر، احتجاجات يشارك فيها آلاف المتظاهرين الذين يطالبون بـ "إقالة النظام" السياسي الموالي لطهران.

ففي بغداد، احتشد مئات في ساحة الطيران وساحة التحرير الرمزية، وتقعان في قلب بغداد، بعدما غاب عنها أغلبية المتظاهرين خلال الأيام الماضية، وقد أحرقوا إطارات سيارات وقطعوا طرقاً رئيسية بينها شارع محمد القاسم "شرق بغداد"، وعند جسر السنك "وسط بغداد".

واستخدمت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع، للحد من توسع التظاهرات، ورد متظاهرون بالحجارة ما أدى إلى إصابة عشرة أشخاص بينهم عدد من عناصر الأمن، أحدهم ضابط بجروح، وفقاً لمصادر أمنية وطبية.

كما توعد متظاهرون بقطع الطريق السريع الذي يربط بغداد بمدينة البصرة الجنوبية، مروراً بمحافظة ذي قار، في حال واصلت الحكومة والكتل السياسية إهمال مطالبهم.