ضمن مقابلة تلفزيونية الأحد

محمد بن سلمان يحذرمن التصعيدمع إيران مؤكداً أن الحل السياسي"أفضل"

  • الإثنين 30, سبتمبر 2019 10:44 ص
أكد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، أن الحل السياسي السلمي أفضل بكثير من الحل العسكري في التعامل مع إيران، وذلك خلال مقابلة تلفزيونية على قناة سي.بي.إس، الأحد.
الشارقة 24 – رويترز:

حذّر الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، خلال مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" المُذاع على قناة سي.بي.إس، وبُثت، الأحد، من أن أسعار النفط يمكن أن ترتفع إلى "أسعار خيالية" إذا لم يتضافر العالم لردع إيران، لكن قال إنه يفضل الحل السياسي على الحل العسكري.

ونفى الأمير محمد خلال المقابلة أنه أمر بقتل الصحفي جمال خاشقجي بأيدي عملاء سعوديين قبل نحو عام.

ورغم أن مقتل خاشقجي فجر غضبا دولياً، فإن المواجهة بين إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وإيران، هيمنت في الآونة الأخيرة على السياسة الأميركية فيما يتعلق بالمملكة، ولا سيما بعد هجوم 14 سبتمبر على منشأتي نفط سعوديتين.

وقال الأمير محمد بن سلمان: "إذا لم يتخذ العالم موقفاً قوياً لردع إيران، فسنرى المزيد من التصعيد".

وذكر ولي العهد، في مقابلة أُجريت معه الثلاثاء، أنه يتفق مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، على أن هجمات 14 سبتمبر، قامت به إيران، لكنه قال إن السعودية "تأمل في ألا يكون الرد العسكري ضرورياً، والحل السياسي أفضل بكثير"، لأن اندلاع حرب بين المملكة وإيران سيؤدي إلى انهيار الاقتصاد العالمي.

وأضاف أن الحل السياسي السلمي أفضل بكثير من الحل العسكري.

ولفت إلى أن على ترامب أن يجتمع مع الرئيس الإيراني حسن روحاني لصياغة اتفاق جديد فيما يتعلق بالبرنامج النووي لطهران والنفوذ في أنحاء الشرق الأوسط.

وفشلت الجهود للجمع بين الرئيسين، خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأسبوع الماضي.