بعلو 89,9 كلم

مركبة "فيرجن غالاكتيك" تتخطى حدود الفضاء

  • السبت 23, فبراير 2019 05:20 م
اجتازت مركبة شركة السياحة الفضائية "فيرجن غالاكتيك" مجدّداً حدود الفضاء بحسب التعريف الأميركي، أي علوّ يتخطّى 80 كيلومتراً، خلال رحلة تجريبية الجمعة في كاليفورنيا.
الشارقة 24 – أ ف ب:

اجتازت مركبة شركة السياحة الفضائية "فيرجن غالاكتيك" مجدّداً حدود الفضاء بحسب التعريف الأميركي، أي علوّ يتخطّى 80 كيلومتراً، خلال رحلة تجريبية الجمعة في كاليفورنيا، بحسب ما أعلنت المجموعة التابعة للملياردير البريطاني ريتشارد برانسون.

وقد حلّقت "سبايس شيب 2" على علوّ 89,9 كلم بقيادة طيّارين اثنين، بحسب ما أفادت الشركة.

وهي كانت قد اجتازت للمرة الأولى حدود الفضاء التي رسمها الأميركيون على ارتفاع 80 كيلومتراً، في ديسمبر.

وتباهى وقتها ريتشارد برانسون بأنها المرة الأولى منذ سحب المكوكات الفضائية الأميركية من الخدمة العام 2011 التي تنقل فيها مركبة أميركية أفراداً إلى الفضاء.

غير أن التعريف الدولي لحدود الفضاء يختلف عن ذاك الأميركي وهو يرفع السقف إلى ما يعرف بخطّ كارمان على ارتفاع 100 كلم.

وقد حطّت المركبة بلا صعوبة في صحراء موهافي في كاليفورنيا.

و"سبايس شيب 2" مصمّمة لنقل ستة ركاب إلى الفضاء لأغراض السياحة، غير أن التجارب تأخرت سنوات، خصوصاً بسبب حادث وقع خلال رحلة أودى بحياة مساعد الطيّار في 2014.

وأكد برانسون أنه يأمل أن تصبح التجارب متقدمة بما فيه الكفاية ليستقل شخصياً مركبة "سبايس شيب 2".