في أعقاب حادث نيوزيلندا

"الشؤون الإسلامية": لا لخطاب الكراهية في عصر التسامح

  • السبت 16, مارس 2019 01:01 ص
  • "الشؤون الإسلامية": لا لخطاب الكراهية في عصر التسامح
أصدرت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، بياناً في أعقاب الجريمة المروعة بحق المصلين الآمنين في نيوزيلندا، أكدت فيه رفضها لخطاب الكراهية في عصر التسامح.
الشارقة 24 – وام:

أكدت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، رفضها لخطاب الكراهية في عصر التسامح، وذلك في بيان أصدرته في أعقاب الجريمة المروعة بحق المصلين الآمنين في نيوزيلندا .

ودعت الهيئة ومن بلد التسامح والتعايش الحضاري دولة الإمارات العربية المتحدة إلى احترام قيم الإنسان العليا للتضامن والتسامح بديلاً محتماً عن ثقافة الكراهية والتحريض والمفاهيم النمطية البالية عن الآخر في عصر التعايش الحضاري الذي يريد دفن الأحقاد والانفتاح على تكامل الأجناس والثقافات والقيم والحضارات، لما في هذا من الثراء وتبادل العطاء واستقرار وازدهار الدول والشعوب كافة.