مع "مصادرة الأراضي"

حزب يساري يعد بتوفير فرص عمل قبيل انتخابات جنوب أفريقيا

  • الأحد 03, فبراير 2019 09:59 م
وعد حزب مقاتلي الحرية الاقتصادية اليساري، في جنوب أفريقيا، السبت، بتوفير فرص عمل ومصادرة الأراضي دون تعويضات في تجمع للترويج لبرنامجه الانتخابي.
الشارقة 24 - رويترز:
 
قطع حزب مقاتلي الحرية الاقتصادية اليساري في جنوب أفريقيا، وعوداً على نفسه، بتوفير فرص عمل ومصادرة الأراضي دون تعويضات، في تجمع للترويج لبرنامجه الانتخابي السبت.
 
ويستخدم برنامج الحزب مكافحة الفساد وسيطرة الدولة على الاقتصاد، في منافسة حزب المؤتمر الوطني الحاكم، في الانتخابات المتوقعة في مايو.
 
وفي خطابه أمام هذا الحشد من السترات الحمراء، في إستاد رياضي ببلدة سوشانجوفه القريبة من العاصمة بريتوريا، أكد جوليوس ماليما زعيم الحزب، أنهم سيسعون لأن تعود موارد أفريقيا بالنفع على شعب أفريقيا، وليس الغرب أو الشرق أو أولئك الذين يأتون من خارج القارة.
 
واجتذب الحزب، منذ تأسيسه في 2013، أغلب مؤيديه من بين فقراء الريف، ودعا إلى تأميم المناجم والبنوك والقطاعات الاستراتيجية، فضلاً عن مصادرة الأراضي دون تعويضات.
 
ومهّد البرلمان الطريق أمام تغيير الدستور، بما يسمح بمصادرة الأراضي دون تعويضات، لكن من غير المتوقع صدور قرار نهائي حتى ما بعد الانتخابات.
 
وقضية الأراضي هي قضية ساخنة في جنوب أفريقيا، حيث ما زال التمييز العرقي متجذراً بعد أكثر من 20 عاماً من إنهاء سياسة الفصل العنصري، التي مكّنت الأقلية البيضاء من تجريد ملايين من السكان السود من أراضيهم.