بتوجيهات ورعاية سلطان بن زايد

اختتام سباقات بوذيب التأهيلية لركوب القدرة والتحمل

  • الجمعة 08, مارس 2019 07:36 م
في قرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم، اختتمت عصر الجمعة، سباقات بوذيب التأهيلية لركوب القدرة والتحمل 2019، التي نظمتها القرية التابعة لنادي تراث الإمارات، بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي.
الشارقة 24 – وام:

اختتمت عصر الجمعة، بقرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم، سباقات بوذيب التأهيلية لركوب القدرة والتحمل 2019، التي نظمتها القرية التابعة لنادي تراث الإمارات، ضمن فعاليات موسم الفروسية، بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، وبالتعاون والتنسيق مع اتحاد الإمارات للفروسية، وفق قوانين بروتوكول بوذيب للقدرة، وذلك بتأهيل معظم الفرسان الذين شاركوا في الفعاليات، ووصل عددهم إلى نحو 480 فارساً وفارسة، من مختلف الإسطبلات العامة والخاصة، وأندية الفروسية في الدولة.

وبحضور سعادة عبد الله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة في نادي تراث الإمارات، ومحمد مهير المزروعي مدير إدارة قرية بوذيب للفروسية، وعدد من المسؤولين في النادي، انطلقت السباقات في الساعة السادسة والربع صباحاً ابتداء بسباق 80.47 كم، الذي جرى على ثلاث مراحل بمشاركة 200 فارس وفارسة، على رأسهم الشيخ زايد بن محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان، الذي تأهل إلى جانب 153 من الفرسان الذين شاركوا في هذا السباق، فيما انطلق سباق 40.2 كم في السابعة صباحاً على مرحلتين، بمشاركة 277 فارساً وفارسة تأهل منهم 207 من الفرسان.

كما شهدت القرية، ضمن فعاليات السباق جولة تعليمية لطلاب أكاديمية بوذيب للفروسية، لمسافة 40 كم تمت على مرحلتين، لإكساب الطلاب المشاركين الخبرة اللازمة للتعامل مع سباقات القدرة، وفقاً لقوانين بروتوكول بوذيب، والتعرف على المسارات الطبيعية والتعامل معها إلى جانب توطيد المعرفة والخبرة في التعامل مع خيل السباقات وسبل المحافظة عليها، إذ اعتادت القرية احتضان مثل هذه السباقات التعليمية، ضمن مختلف سباقات ركوب القدرة والتحمل التي تنظمها، نظراً لما باتت تمثله تأهيليات بوذيب من منفذ رئيس لمثل هذه السباقات التي يؤمل منها المحافظة على رفد فروسية الإمارات بدماء جديدة، إذ تضطلع الأكاديمية بالقيام بما يخدم هذه الغاية.

وأعرب الفريق الفني والإداري والملاك والمدربون، عن شكرهم وامتنانهم لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، للدعم الذي يقدمه لرياضة الفروسية بشكل عام وسباقات القدرة والتحمل بشكل خاص، مشيرين إلى أن اهتمام سموه بالمشاركين والمدربين وملاك ومربي الخيول وأعضاء اللجان ينعكس دوماً إيجاباً، على المشاركين وحماسهم، فيما عبر عدد من الفرسان الذين شاركوا في سباقات الجمعة، عن سرورهم بالمشاركة والتأهل.