حسب مسؤول كبير

المناورات العسكرية بين كوريا الجنوبية وأميركا ستمضي قدماً

  • الأحد 21, يوليو 2019 11:15 ص
  • المناورات العسكرية بين كوريا الجنوبية وأميركا ستمضي قدماً
صرح مسؤول كبير بكوريا الجنوبية، السبت، أن المناورات العسكرية مع أميركا ستمضي قدماً الشهر المقبل وفقاً للمقرر، نافياً مزاعم بيونغ يانغ بأنها ستمثل إخلالاً لاتفاق بين دونالد ترامب والزعيم كيم جونغ أون.
الشارقة 24 - رويترز:

أعلن مسؤول كبير بكوريا الجنوبية، السبت، أن المناورات العسكرية بين بلاده والولايات المتحدة ستمضي قدماً الشهر المقبل وفقاً للمقرر، نافياً مزاعم بيونغ يانغ بأنها ستمثل انتهاكاً لاتفاق بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وذكر تشاو جونغ - كون المسؤول عن التخطيط للسلام، بفريق الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه – إن، للمنتدى الاستراتيجي السنوي لمعهد أسبن، أن طبيعة المناورات ليست هجومية، وتهدف لتعزيز التحالف.

وأوضح تشاو، أن المناورات المقررة الشهر المقبل ستشمل في معظمها محاكاة بالكمبيوتر وليس نشر جنود على الأرض.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية في كوريا الشمالية أفاد، الثلاثاء، أن ترامب أكد في اجتماعه مع كيم الشهر الماضي، وأن المناورات المشتركة ستتوقف، مضيفاً أن قرار إجراء المناورات سيمثل "انتهاكاً واضحاً" للاتفاقيات بين الزعيمين، التي أعلنت في قمة بسنغافورة في العام الماضي.