في احتفال ثنائي

ذكرى الـ 500 ليوناردو دا فينشي تذيب الجليد بين فرنسا وإيطاليا

  • الإثنين 04, مارس 2019 01:40 م
تحمل ذكرى الـ 500 لوفاة ليوناردو دا فينشي بشرى سارة، إذ ستذيب الجليد بين فرنسا وإيطاليا، عندما يقيما احتفالاً يجمع الثنائي في 2 مايو المقبل لمناقشة" مستقبل أوروبا" أثناء زيارة الرئيس سيرجيو ماتاريلا الإيطالي الرسمية لباريس.
 الشارقة 24 - د ب أ:

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن بلاده سوف تحتفل مع إيطاليا بالذكرى السنوية الـ 500 لوفاة الرسام ليوناردو دا فينشي سوياً، وذلك في محاولة الدولتين لتخطي خلافاتهما.

وذكر ماكرون الأحد، أنه خلال زيارة الرئيس الإيطالي الرسمية لفرنسا، سيقوم مع نظيره سيرجيو ماتاريلا الإيطالي بلقاء الشباب الفرنسي والإيطالي في 2 مايو المقبل لمناقشة" مستقبل أوروبا".

ويتزامن هذا التاريخ مع الذكرى الـ 500 لوفاة الرسام الإيطالي في أمبواز بوسط فرنسا.

وساد خلاف بين إيطاليا وفرنسا حول الاحتفالات بالذكرى الــ 500 لوفاة دا فينشي عبقري عصر النهضة، الذي ولد في إيطاليا، وأمضى أغلبية فترات حياته هناك. فقد اختلفت الدولتان مؤخراً بشأن خطط متحف اللوفر في باريس ،لإقامة معرض كبير يعرض تقريبا ًجميع أعمال دا فينشي، منها أعمال يتم استعارتها من متاحف إيطالية.