الجوائز وتطوير الأداء

الدكتور المهندس راشد الليم

  • الأحد 18, مارس 2018 09:01 ص
  • الجوائز وتطوير الأداء
الحصول على الجوائز، والتقدير العالمي، والمحلي لأي مؤسسة حكومية، أو خاصة، يكون له أثر كبير في تفعيل دورها وزيادة إنتاجيتها، كما أن التنافس أيضاً فرصة للتنسيق أو المتابعة وتطوير الأداء والمضي بسرعة في طريق التقدم والتطوير.

ويوماً بعد يوم، وعاماً بعد عام، تثبت الإنجازات التي تحققها هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أنها تسير في الطريق الصحيح، الذي رسمته للوصول إلى العالمية، وتقديم الخدمات بأفضل المواصفات، وفقاً للمبادئ الـ 15، التي وضعتها كخارطة طريق نحو المستقبل المشرق، من خلال التطوير المستمر، وابتكار أفضل قنوات التواصل مع الناس، من أجل التكاتف وتضافر الجهود، لتحقيق التنمية المستدامة في كافة المجالات.

وتؤكد الإحصائيات ومؤشرات الأداء، أن هيئة كهرباء ومياه الشارقة تولي اهتماماً كبيراً بتطوير مشروعات إنتاج وتوزيع الطاقة والمياه، مع الالتزام بمسؤوليتها المجتمعية، لتحقيق التنمية المستدامة ومواكبة التقدم، والسعي نحو تحقيق الريادة والتميز، وتوفير الخدمات اللازمة لسكان إمارة الشارقة.

ويحق لنا، أن نفتخر بما حققته الهيئة من إنجازات، ونتائج لم يكن لها أن تتحقق على أرض الواقع، بدون الدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

وتضع الهيئة ضمن أولويات استراتيجيتها، توفير بيئة العمل الجاذبة والمشجعة للإبداع والابتكار، واكتشاف المتميزين والمبدعين، وتطوير مهاراتهم وتشجيعهم على تنفيذ أفكارهم ومقترحاتهم الإبداعية والمبتكرة، كما تسعى بخطوات ثابتة نحو تبنى الأساليب الحديثة، والمتطورة في شتى المجالات، مما يساهم في تحقيق طفرة نوعية وإنجازات غير مسبوقة، وتقديم خدماتها للمشتركين بمواصفات عالمية.

ولا شك، أن الجوائز المحلية والعالمية، التي حصلت عليها الهيئة خلال عام 2017 خير دليل على الإنجازات، التي حققتها على أرض الواقع.

ومن الجوائز العالمية التي فازت بها الهيئة خلال عام 2017، جائزة التنمية المستدامة الخضراء من ألمانيا، وجائزة الحكومة الإلكترونية الخضراء من GOV، جائزة خفض الانبعاثات الكربونية من تونس، وجائزة القيادة في إدارة الطاقة من منتدى الطاقة النظيفة العالمي بالصين، وجائزة أفضل مقدم خدمات منظمة mea العالمية، ومقرها لندن، جائزة الابتكار والاستدامة، وشهادة الأمم المتحدة لشؤون التغيير المناخي، لنجاح الهيئة في تخفيض 2710 أطنان من الانبعاثات الكربونية.

بالإضافة لشهادات تكريم من مؤسسات دولية، كمجلس الأعمال الهندي، ومؤسسة البيئة والطاقة العالمية، وتكريم الجمعية الأميركية لهندسة التكاليف، وعضوية في مجلس المستشارين العالمي للمياه ومقره سنغافورة، وغرفة تجارة وصناعة الهند.

ومن الجوائز المحلية، التي حصلت عليها الهيئة خلال عام 2017، جائزة أفضل فكرة عربية في مجال ترشيد استهلاك المياه، وجائزة الإمارات للسيدات المهنيات، فئة التخطيط الاستراتيجي، والتي فازت بها المهندسة مي الليم مدير إدارة التخيل الهندسي، وتكريم من مؤسسة الشارقة للفنون، لجهود الهيئة في نجاح فعاليات بينالي 13، وتكريم من هيئة الهلال الأحمر على جهود الهيئة في الأعمال التطوعية، وتكريم دائرة شؤون الضواحي والقرى لدعم الهيئة وجهودها، ودرع القائد من بلدية الشارقة لدور رئيس الهيئة المتميز في إعداد الكوادر القيادية، وتكريم من صاحب السمو حاكم الشارقة ضمن المؤسسات والشركات الداعمة لإدماج وتمكين المرأة، وتكريم وزارة الطاقة والصناعة لجهود الهيئة، وتعاونها في استراتيجية الطاقة، وتكريم إدارة مراكز التنمية الأسرية لجهود الهيئة في إنجاح فعاليات ومبادرات الإدارة.

ومؤخراً، فازت الهيئة ممثلة بفريق الرحمة، بجائزة أفضل فريق للعمل التطوعي، في جائزة الشارقة للعمل التطوعي.

كما قدمت الهيئة ملفاً متميزاً، في جائزة الشارقة للاتصال الحكومي.

والحصول على الجوائز، والتقدير العالمي والمحلي، يأتي بالتخطيط المستمر، وتضافر الجهود من جميع الموظفين، والتعاون مع مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية، والخاصة، والجامعات، ومراكز الأبحاث، بما يساهم في مسيرة التطوير، والتقدم الحضاري الذي تشهده إمارة الشارقة.

ولا زال مشوار الإنجازات، يمتد طموحاً وإبداعاً بهيئة كهرباء ومياه الشارقة، لتصبح منارة حضارية الشكل والمضمون، تضاهي أفضل المؤسسات العالمية، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.