رعاية أشمل لكبار السن في الشارقة

مريم أحمد القطاري

  • الأحد 07, أكتوبر 2018 10:23 ص
  • رعاية أشمل لكبار السن في الشارقة
تزامناً مع اليوم العالمي للمسن، الذي يُصادف الأول من شهر أكتوبر، تحتفل دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة بهذا اليوم كل عام، إذ تنظم ملتقى خدمات كبار السن، إلى جانب تنفيذ مبادرات أخرى، على غرار مبادرة "أنتم جنتنا".
وتسعى دائرة الخدمات الاجتماعية من خلال المؤتمرات العلمية، إلى تطوير ممارساتها، وبرامجها في رعاية كبار السن، مستفيدةً من هذه الملتقيات لمساعدتهم والاهتمام بهم، لكي يعيشوا حياةً كريمةً وفق أفضل الممارسات العالمية في مجال الخدمات الاجتماعية.
 
ومنذ إنشاء دار رعاية المسنين في الشارقة سنة 1986م، تعمل على خدمة كبار السن، فاقدي الرعاية الاجتماعية، وتحرص على إسعادهم ليتمتعوا بحياة آمنة، ومستقرة، كما تعمل على دمج كبار السن بالمجتمع من خلال المشاركات المجتمعية، وبرامج الدمج الاجتماعي.
 
وتقدم الدار حزمة من الخدمات، التي تعزز وتضمن حصول كبار السن على حقوقهم، وتوفر لهم الخدمات الأساسية، كالصحة، والتنقل، والحماية، كما تتيح لهم الفرص العادلة للمساهمة في التنمية والمشاركة المجتمعية، وذلك بإصدار وتجديد الأوراق الثبوتية للمنتسبين، وإدارة أموالهم وأملاكهم، إلى جانب الخدمات الاجتماعية والنفسية.
 
 وتشمل الخدمات الصحية على التطبيب، والتمريض، وتحاليل المختبر والصيدلة، والعلاج الطبيعي، بالإضافة إلى الخدمات المعيشية، التي توفر لهم الاحتياجات الأساسية.
 
كما تقدم الدار لكبار السن فعاليات وأنشطة متنوعة، تسهم في تعزيز صحتهم النفسية والاجتماعية، من خلال برامج تنموية في الفترة الصباحية والمسائية، فعلى سبيل المثال هناك البرنامج الديني، الذي يشمل على أذكار الصباح والمساء، وقراءة القرآن الكريم، وعمل الخير.
 
 أما البرامج الاجتماعية فتشمل الرحلات الخارجية، والترفيهية، والجولات الميدانية، بالإضافة إلى برامج تنمية الذات، والبرامج الفنية والنفسية والرياضية.
 
وتقدم الدائرة خدمات متنوعة لكبار السن في منازلهم منذ عام 2003م، منها الخدمات الصحية، وتتضمن التطبيب، التمريض، العلاج الطبيعي، وتوفير الخدمات الاجتماعية والنفسية كالخدمات المنزلية، وخدمات تأهيل الجليس لكبار السن من خلال القيام بتدريب وإرشاد الجليس بالطرق السليمة للعناية بكبير السن.
 
كما توفر الدائرة للمنتسبين من أفراد المجتمع الخدمات التالية:
 
خدمات الضمان الاجتماعي: لدعم الأسر الفقيرة، وتمكين المحتاجين من ذوي الدخل المحدود للوصول بهم إلى المستوى اللائق، مما يمكنهم من العيش بكرامة واستقلالية.
 
خدمات الرعاية والحماية الاجتماعية: حيث تقوم الدائرة، وإداراتها المعنية باحتواء، ورعاية، وحماية المحرومين من خلال خدمات الإيواء المقدمة لفاقدي الرعاية الاجتماعية بمختلف فئاتهم العمرية، لا سيما فئتي الأطفال، وكبار السن المحرومين من الرعاية الاجتماعية.
 
الخدمات الصحية: وذلك بتقديم الرعاية الصحية لمنتسبي الدائرة من كبار السن، وذوي الإعاقة، وطريحي الفراش، والأطفال المحرومين من الرعاية الاجتماعية، عبر منظمة متكاملة من العناية الصحية، والتي تشمل باقات التأمين الصحي، والعيادات الطبية المتنقلة، والعلاج الطبيعي المتنقل، بالإضافة إلى التمريض والصيدلة.
 
خدمة المجتمع: لقد أنشأت الدائرة منذ 2016 ثلاث إدارات تتولى هذه الخدمة، وهي "التثقيف الاجتماعي" و "الرخص الاجتماعية" و "مركز التطوع" وتساهم هذه الإدارات الثلاث في تنظيم قطاع الخدمات الاجتماعية بالإمارة، حيث تعمل على رفع مستوى الوعي والتثقيف الاجتماعي والأعمال التطوعية لدى كافة أفراد المجتمع.