رمضان في ظل أزمة كورونا

د. خلود ابراهيم البلوشي

  • الأحد 26, أبريل 2020 08:17 ص
  • رمضان في ظل أزمة كورونا
بدأ الشهر الفضيل أعاده الله علينا وعليكم باليمن والبركات، فشهر رمضان ترتبط فيه بعض العادات والتقاليد المتوارثة منذ زمن أجدادنا وآبائنا، ولكن في ظل الظروف الحالية، ومع انتشار فيروس كورونا،فقد يختلف استقبالنا لهذا الشهر بما يتلائم مع الظروف التي نمر بها.
ولكن علينا أن نتيقن، أنه مهما تغيرت الظروف، وتغيرت العادات، سيظل شهر رمضان المبارك كما عهدناه، شهر الروحانية، والعبادات وشهرعتق الأرقاب من النار، لذلك علينا أن نستحضر عظمة هذا الشهر وفضائله بعيداً عن السلبية والتغيرات التي طرأت على العالم من جراء فيروس كورونا.

في الآونة الأخيرة، تم إصدار مجموعة من الإرشادات، التي تعين علىها استقبال الشهر الفضيل بطريقة صحيحة في ظل انتشار هذا الوباء،وكذلك لتجنب انتقال الفيروس من شخص لآخر، والتقليل من انتشاره، وكانت الإرشادات كالتالي:

1- تعقيم جميع المشتريات التي تدخل إلى المنزل من الخارج.
2-تجنب الخروج من المنزل إلاّ للضرورة، وفي حال الخروج ، يجب اتباع الإرشادات الوقائية.
3-ارتداء الكمامة "مع أو بدون القفازاتت" عند الخروج من المنزل مع المحافظة على التباعد الجسدي.
4-شراء المواد ذات القيمة الغذائية العالية، والحرص على قراءة تاريخ الانتهاء على العبوة.
5-شراء المواد الغذائية الأساسية، واللازمة والابتعاد عن تكديس المشتريات.
6-توجيه العمالة المساعدة في المنزل بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية عند تعاملهم مع أشخاص من خارج المنزل، خاصة عند استلام بضائع من خدمة التوصيل.
7-تجنب التجمعات سواء داخل المنزل، أو في الخيام والمجالس الرمضانية، والاكتفاء بالإفطار مع الأهل المتواجدين في المنزل، وفي حال الرغبة في زيارة الأهل، من الممكن زيارتهم بحيث يكون عدد المتواجدين 5 أشخاص في مكان واحد، وتجنب زيارة كبار السن، أو أصحاب الأمراض المزمنة.
8-يفضل تجنب تبادل الأطعمة مع الأشخاص خارج المنزل، وفي حال استلام الطعام يفضل أن يكون في أوعية مناسبة محكمة الإغلاق والتي تصلح للاستخدام لمرة واحدة.
9-يفضل عدم توزيع الطعام للمحتاجين إلاّ من خلال الجمعيات الخيرية.
10-تناول الطعام الصحي، وشرب كمية كافية من الماء مع الحرص على ممارسة الرياضة بشكل منتظم.