قصور الغدة النخامية "الجزء الأول"

د. خلود ابراهيم البلوشي

  • الأحد 16, فبراير 2020 08:52 ص
  • قصور الغدة النخامية "الجزء الأول"
قصور الغدة النخامية هو اضطراب نادر، يحدث بسبب فشل الغدة النخامية في إنتاج هرموناتها، أو عدم إنتاج هذه الهرمونات بشكل كافي، حيث يمكن أن تؤثر أوجه القصور الهرمونية على عدد من وظائف الجسم الروتينية مثل النمو ، وضغط الدم، أو الإنجاب.
والغدة النخامية هي جزء من نظام الغدد الصماء في الجسم، والذي يتكون من جميع الغدد، التي تنتج، وتنظم الهرمونات، على الرغم من صغر حجمها، تخلق الغدة النخامية، وتطلق عدداً من الهرمونات التي تعمل على كل جزء من الجسم تقريباً.

الأسباب 
 

قصور الغدة النخامية له عدة أسباب، ففي كثير من الحالات يكون سبب القصور هو ورم في الغدة النخامية، وكلما زاد حجم الورم في الغدة النخامية، زاد الضغط والتلف اللاحق بالأنسجة النخامية، مما يتعارض مع إنتاج الهرمونات.
بالإضافة إلى الأورام، قد تؤدي بعض الأمراض، أو الأحداث إلى قصور الغدة النخامية، على سبيل المثال:
• إصابات الرأس أو جراحة الدماغ، أو متلازمة السرج الخالي. 
• العلاج الإشعاعي في الرأس أو الرقبة. 
• قلة تدفق الدم إلى الدماغ أو الغدة النخامية "السكتة الدماغية"، أو النزيف في الدماغ أو الغدة النخامية. 
• بعض الأدوية، مثل الأدوية المخدرة "narcotics"، أو الكورتيكوستيرويدات عالية الجرعة، أو بعض أدوية علاج السرطان.
• التهاب الغدة النخامية الناجم عن استجابة غير طبيعية لنظام المناعة.  
• التهابات الدماغ، مثل التهاب السحايا، أو الالتهابات التي يمكن أن تنتشر إلى الدماغ، مثل السل أو مرض الزهري. 
• فقدان شديد للدم أثناء الولادة، مما قد يؤدي إلى تلف الجزء الأمامي من الغدة النخامية "متلازمة شيهان".
• طفرة جينية موروثة، حيث تؤثر هذه الطفرات على قدرة الغدة النخامية على إنتاج هرموناتها، و غالبًا ما تبدأ عند الولادة أو في مرحلة الطفولة المبكرة.
• في بعض الحالات، سبب قصور الغدة النخامية غير معروف.

التشخيص

يتم التشخيص عن طريق التاريخ الشخصي والمرضي للمصاب، وكذلك الفحص السريري بالإضافة إلى الفحوصات التالية:
•تحاليل الدم: حيث تقيس مستويات الهرمونات، مثل هرمونات الغدة الدرقية، والغدة الكظرية، وهرمون الحليب، أو الهرمونات الجنسية إلخ.
• التحفيز أو الاختبار الديناميكي: حيث تتحقق هذه الاختبارات من مستويات هرمون الجسم، بعد تناول بعض الأدوية لتحفيز إنتاج الهرمونات.
•التصوير بالرنين المغناطيسي"MRI" أو التصوير المقطعي "CT" للدماغ يمكن أن يكشف عن ورم في الغدة النخامية، أو مشاكل أخرى فيها.