اضطرابات النطق واللغة في مرحلة الطفولة المبكرة "الجزء الثاني"

د. خلود ابراهيم البلوشي

  • الأحد 13, أكتوبر 2019 07:17 ص
  • اضطرابات النطق واللغة في مرحلة الطفولة المبكرة "الجزء الثاني"
تعرف اضطرابات النطق واللغة بصعوبات الكلام، وعدم القدرة على إنتاج جمل محددة، لكن تعليم المهارات اللفظية عملية اكتسابية، تتطور بالتدريب والتكرار، لذا نجد الكثير من الأطفال ينطقون كلمتي "ماما" و "بابا" قبل بلوغهم عامهم الأول بوقت طويل، ويمكن لمعظم الأطفال الصغار قول حوالي 20 كلمة عند بلوغهم 18 شهراً.
ولكن ماذا لو لم يتحدث طفل يبلغ من العمر عامين، أو لا يعرف سوى كلمتين، أولا يستطيع تكوين الجمل عند الكلام؟

في هذه المقالة سنتطرق إلى أهم النصائح والإرشادات، التي يمكن أن تساعد الآباء والأمهات على معرفة، ما إذا كان هناك تأخر في النطق، وكيفية تجنب حدوثه.

كيف يتم التشخيص؟

1. التقييم الطبي الشامل من قبل طبيب الأطفال، أو الطبيب المختص.
2. إحالة الطفل إلى أخصائي علاج مشاكل النطق واللغة.
3. تقييم شامل للغة الطفل من خلال وسائل التواصل اللفظي وغير اللفظي.
4. الفحص التشخيصي الإضافي، مثل فحص السمع، لتحديد ما إذا كان الطفل يعاني من ضعف السمع، والذي قد يكون السبب في تأخر النطق.

كيف يتم العلاج؟

قد لا يحتاج الطفل إلى أي علاج، حيث يستغرق بعض الأطفال المزيد من الوقت للبدء في الكلام، ولكن من الضروري البدء في العلاج في أقرب فرصة في حال وجود مشاكل صحية، أو أمراض تؤدي إلى التأخر في النطق، مثل ضعف السمع، أو طيف التوحد وغيرها.
عند تشخيص الطفل بمشاكل النطق واللغة، يجب البدء في العلاج المبكر في أسرع وقت، لمنع حدوث مشاكل أخرى، منها المشكلات الاجتماعية، ومشكلات التعلم، ويمكن الاستعانة بأخصائي المعالجة المهنية، واللغوية، والطبيب النفسي، وكذلك الأخصائي الاجتماعي.

نصائح وإرشادات عامة:

1. التحدث إلى الطفل من وقت ولادته، والاستجابة إلى الأصوات التي يصدرها.
2. قراءة القصص بصوت عال للطفل، لتطوير مهارة الاستماع، والتحدث، والذاكرة.
3. تنظيم استخدام الطفل للأجهزة الإلكترونية، والتقليل منها.
4. استخدام التسمية، والتكرار، والسؤال عند تعليم الطفل كلمات جديدة.
5. تعليم الطفل كلمات جديدة من خلال كلمات قديمة يعرفها.
6. التواصل البصري بشكل مستمر عند الكلام مع الطفل.
7. تلقين الطفل أسماء الأشياء من حوله، و تعليمه الكلمات الاجتماعية.
8. تصحيح الجمل للطفل من خلال القواعد اللغوية الصحيحة، وعدم التحدث معه بلغته الطفولية.
9. رفع ثقة الطفل بنفسه من خلال إعطائه بعض الأوامر لينفذها، وتعويده على الاعتماد على الذات.
10. تجنب إحراج الطفل أمام الآخرين.
11. تعليم الطفل أسماء الألوان، والفواكه والخضروات، والحيوانات قبل الالتحاق بالحضانة، أو رياض الأطفال.
12. إثارة الحوار والنقاش مع الطفل من خلال اللعب، والقصص الهادفة، لإكسابه القواعد الصحيحة في تكوين الجمل.
13. طرح الأسئلة على الطفل، وتعويده على الإجابة بشكل صحيح دون أن يكرر ما يقال له.
14. ملاحظة الطفل والتواصل مع الأخصائي في حالة وجود مشاكل في النطق، أو اللغة.