حسب "فيسبوك"

حسابات روسية على انستغرام تستهدف أميركيين برسائل مثيرة للانقسام

  • الثلاثاء 22, أكتوبر 2019 09:36 ص
  • حسابات روسية على انستغرام تستهدف أميركيين برسائل مثيرة للانقسام
أكدت "فيسبوك" أكبر منصات التواصل الاجتماعي في العالم، أن حسابات روسية على الانستغرام، استهدفت أميركيين برسائل سياسية مثيرة للانقسام، وأشارت إلى أن هذه الحسابات، أظهرت بعض الروابط مع وكالة أبحاث الإنترنت الروسية، المتهمة بالتدخل في الانتخابات الأميركية عام 2016.
الشارقة 24 – رويترز:

ذكرت شركة فيسبوك، أن شبكة حسابات على موقع انستغرام تعمل من روسيا، استهدفت أميركيين برسائل سياسية مثيرة للانقسام، منتحلة أسماء أشخاص محليين في ولايات أميركية، منها فرجينيا وفلوريدا.

وأوضحت الشركة، أنّها أوقفت الحسابات الاثنين، إضافة إلى 3 شبكات منفصلة كانت تعمل من إيران.

وأشارت فيسبوك، إلى أن الشبكة الروسية أظهرت بعض الروابط" مع وكالة أبحاث الإنترنت الروسية، وهي جهة أفادت واشنطن بأن موسكو استخدمتها للتدخل في الانتخابات الأميركية عام 2016.

وأكد ناثانيل جليشر، مدير سياسة أمن الإنترنت في فيسبوك أن هذه العملية تستهدف النقاش العام الأميركي إلى حد كبير، وتشارك في نوع من القضايا السياسية، التي تشكل تحدياً وانقساماً في بعض الأحيان.

وحذر مسؤولون أميركيون من أن روسيا وإيران ودولاً أخرى، قد تحاول التأثير في نتائج الانتخابات الرئاسية، التي ستُجرى العام المقبل، ويقولون إنهم يستعدون لأي إشارات لحملات تأثير أجنبي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأفاد جليشر، أن الشبكة ذات الصلة بوكالة أبحاث الإنترنت الروسية، استخدمت 50 حساباً على موقع انستغرام لمشاركة الصور، وحساباً واحداً على موقع فيسبوك لجمع 246 ألف متابع نحو 60% منهم بالولايات المتحدة.