الرئيس التنفيذي لـ"ستراتا":

3 آلاف طائرة حول العالم تحمل أجزاء بشعار "صنع بفخر في الإمارات"

  • الإثنين 08, أبريل 2019 01:40 ص
أكدت شركة "ستراتا" المتخصصة في صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، أن 3 آلاف طائرة حول العالم تحمل أجزاء موسومة بشعار "صنع بفخر في الإمارات".
الشارقة 24 – وام:

تعكف شركة "ستراتا" المتخصصة في صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، على بناء مصنع جديد تحت مسمى "ستراتا سولفي للمواد المتقدمة"، لتصنيع المكونات الكربونية المشبعة التي يشار إليها أيضاً باسم "المواد المركبة"، وهي مواد متطورة عالية التقنية "الكاربون فايبر"، تستخدم في تصنيع هياكل الطائرات وذلك بالتعاون مع شركة المواد المركبة البلجيكية "سولفي".

وتبدأ "ستراتا" عمليات الإنتاج بالمصنع الجديد الذي سيقام على مساحة 8 آلاف و500 متر مربع تقريباً بحلول العام 2020 .

وأكد إسماعيل علي عبد الله الرئيس التنفيذي لشركة "ستراتا"، أن إنتاج المصنع الجديد سيكون حصرياً لتصنيع المواد المتطورة "الكاربون فايبر"، الخاصة بطائرات "بوينج 777 إكس"، والذي من شأنه أن يمثل قاعدة صناعية تخدم رؤية دولة الإمارات للمساهمة في تنويع مصادر الناتج المحلي وتعزيز مكانة أبوظبي مركزاً عالمياً لصناعة الطيران.

وأضاف أن أجنحة وأجزاء الطائرات الموسومة بشعار "صنع بفخر في الإمارات"، والمصنعة في شركة "ستراتا"، بمدينة العين شكلت نحو 8% من إجمالي أساطيل الطائرات التجارية حول العالم، وتجاوز عدد الطائرات التي تحمل أجزاء منها شعار "صنع بفخر في الإمارات" في الوقت الراهن 3000 طائرة من طرازات مختلفة، مصنعة في كبريات الشركات العالمية لتصنيع الطائرات.