بسبب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين...

تحذير من "برودكوم" يحدث صدمة في قطاع صناعة الرقائق الإلكترونية

  • السبت 15, يونيو 2019 07:08 م
أصيب قطاع صناعة الرقائق الإلكترونية العالمية بالصدمة بعد تحذير من شركة برودكوم الأميركية من هبوط متوقع يصل إلى ملياري دولار في مبيعاتها هذا العام، بسبب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.
الشارقة 24 – رويترز:

في أوضح مؤشر حتى الآن على حجم الضرر الذي قد يلحق بالنمو العالمي من الحرب التجارية الحالية بين الولايات المتحدة والصين، حذرت شركة برودكوم الأميركية من هبوط متوقع يصل إلى ملياري دولار في مبيعاتها هذا العام بسبب التوترات التجارية وحظر التعامل مع شركة هواوي تكنولوجيز عملاق الاتصالات الصيني.

وهبطت أسهم برودكوم، أحد أكبر اللاعبين الأميركيين في قطاع الرقائق الإلكترونية، بنسبة 10% لتخسر أكثر من 11 مليون دولار من قيمتها السوقية.

كما أحدث تحذير برودكوم صدمة في أسواق صناعة الرقائق الإلكترونية في العالم فقد انخفضت أسهم الشركات الأميركية الكبرى مثل كوالكوم، انتل، أبلايد ماتيريالز بما يتراوح بين 2.5 و 4 %.

وتضررت أسهم نظيراتها الأوروبية مثل إيه.إس.إم.إل.، إيه.إم.إس. بفعل القلق من هبوط الأرباح بسبب حرب تجارية طال أمدها بين الولايات المتحدة والصين والذي يغذي مخاوف من تباطؤ للطلب على الرقائق الإلكترونية.

تحذير برودكوم تزامن مع بيانات صناعية مخيبة للآمال من الصين والتي أظهرت أن نمو الناتج الصناعي في ثاني أكبر اقتصاد في العالم تباطأ إلى أدنى مستوى في أكثر من 17 عاماً في مايو ودفع عوائد سندات منطقة اليورو للهبوط إلى مستويات منخفضة جديدة.