بحسٍ إبداعي

مصففة شعر مقدونية ترسم لوحات فنية من الخصلات المقصوصة

  • الخميس 15, أغسطس 2019 10:44 ص
تستخدم مصففة الشعر المقدونية سفيتلانا جروزدانوفسكا، خصلات زبائنها المقصوصة، لترسم لوحات فنية وإبداعية على أرضية صالونها الخاص لشخصيات محلية وعالمية شهيرة.
الشارقة 24 – رويترز:

تتميز مصففة الشعر سفيتلانا جروزدانوفسكا، وهي من مقدونيا الشمالية، بإبداعاتها عن الآخرين.

ففي صالون تصفيف الشعر الخاص بها، والواقع على بعد 150 كيلومتراً من العاصمة سكوبي، تستخدم جروزدانوفسكا قصاصات من شعر زبائنها، لرسم لوحات لشخصيات محلية وعالمية شهيرة.

وتذكر جروزدانوفسكا أنها دائماً ما ترسم صوراً من خصلات شعر زبائنها على أرض صالونها، وأحياناً ترسم زهوراً مستخدمة قصاصات الشعر الأحمر.

وبعدما شاهدت على الإنترنت لوحات من الشعر رسمها مصففون آخرون، قررت محاولة رسم لوحاتها الخاصة وبدأت بلاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

وصورت جروزدانوفسكا رسوماتها الإبداعية ونشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث جذبت سريعاً انتباه الجمهور ووسائل الإعلام المحلية. 

وتشير جروزدانوفسكا أيضاً إلى أن حسها الإبداعي ينبع من داخلها، وأنها تعتبر نفسها فنانة.