المسلمات سعيدات بالقانون

البرلمان الهندي يجرم "الطلاق بالثلاثة" عند المسلمين

  • الأربعاء 31, يوليو 2019 03:37 م
صوت البرلمان الهندي لصالح مشروع قانون يحظر "الطلاق بالثلاثة" عند المسلمين. ولا يحتاج الأمر الآن سوى توقيع الرئيس ليصبح قانوناً.
الشارقة 24 – رويترز:

أقر البرلمان الهندي مشروع قانون يجرم حقاً تمتع به الرجل المسلم على مدى قرون، وهو تطليق زوجته طلاقاً شفاهياً بالثلاثة، الأمر الذي جعل الحكومة تواجه اتهامات بالتدخل في شؤون الأقليات.

وكانت حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي القومية الهندوسية تدفع في اتجاه تجريم "الطلاق بالثلاثة".

وبعد التصويت الذي أجراه مجلس الولايات، لا يحتاج الأمر الآن إلا لتوقيع الرئيس حتى يصبح قانوناً.

وأيد مجلس الشعب الأسبوع الماضي، مشروع القانون الذي سيجعل أي رجل ينطق يمين "الطلاق بالثلاثة" عرضة للملاحقة القضائية.

وعبرت امرأة مسلمة من السكان المحليين عن سعادتها بمشروع القانون وذكرت أن النساء اللاتي وقعن ضحية الطلاق بالثلاثة، سينقذون الآن وكذلك علاقاتهن، وأضافت أن المسلمات سعيدات بالقانون ويرحبن به.

وأوضحت بعض الجماعات المسلمة في الهند، بأن الطلاق بالثلاثة خطأ، لكنها ترى أن قادة الأقلية المسلمة هم من يتعين عليهم مراجعة هذه الممارسة وليس الحكومة.

ولطالما اتهم منتقدون حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند بالانحياز ضد الأقلية المسلمة، وينفي الحزب هذه المزاعم لكنه يفيد بأنه يعارض استرضاء أي أقلية.