على ارتفاع 5 آلاف متر

أسترالي يحلق عالياً في سماء سيدني مرتدياً بذلة نفاثة"جيه بي 10"

  • الإثنين 22, يوليو 2019 11:35 ص
حلق الأسترالي ديفيد مايمان في سماء دار أوبرا بسيدني، الأحد، مرتدياً بذلة "جيه بي 10" النفاثة بمناسبة الذكرى الخمسين لهبوط رائد الفضاء الأميركي نيل أرمسترونغ على سطح القمر والسير عليه.
الشارقة 24 – رويترز:

بمناسبة الذكرى الخمسين لهبوط رائد الفضاء الأميركي نيل أرمسترونغ على سطح القمر والسير عليه، ارتدى رائد أعمال أسترالي بذلة نفاثة، وحلق في سماء دار أوبرا سيدني، الأحد.

وكان ديفيد مايمان، الرئيس التنفيذي بشركة "جيت باك أفييشن"، قدم حركات بهلوانية في سماء ميناء سيدني أمام المتفرجين، وأفراد من عائلته.

وليست هذه أول مرة، يقوم فيها مايمان بهذا الأمر، فقد كانت له محاولات سابقة، إحداها كانت في عام 2010، لكنها باءت بالفشل وانتهت بهبوطه في المياه، لذا فنجاح هذه المرة كان مبعث ارتياح له، ولعائلته أيضاً من بينهم شقيقته سالي.

وبحسب مايمان، يمكن لهذه النسخة "جيه بي 10" من البذلة النفاثة أن تطير بسرعة تزيد على 250 كيلومتراً في الساعة على ارتفاع يصل إلى 5 آلاف متر.

واستخدم مايمان في السابق أيضاً بذلة نفاثة من طراز "جيه بي 9" وطار بها حول تمثال الحرية في نيويورك عام 2015.