كبديل مراع للبيئة

قطط "الياقات الزرقاء" جنود واشنطن الجدد للقضاء على الجرذان

  • الإثنين 24, يونيو 2019 08:23 ص
  • قطط "الياقات الزرقاء" جنود واشنطن الجدد للقضاء على الجرذان
يلاحق جيش من السفاحين الصامتين دخلاء المنازل والمكاتب بالعاصمة الأميركية، فالقطط ذوات "الياقات الزرقاء" كلفت بمهمة احتواء أعداد الجرذان والقواضم الآخذة بالازدياد في المدينة، وخلافاً للقتلة المأجورين فإن شروط التعاقد معهم بسيطة، إذ يكفي كوباً من الحليب لتسديد أتعابهم.
الشارقة 24 – كونا:

قطط سحبت من شوارع واشنطن، حيث كان سيقضى عليها، وكونت بالياقات الزرقاء، جيشاً يطارد أعداد الجرذان والقواضم الآخذة بالازدياد في العاصمة الأميركية.

وخلافاً للقتلة المأجورين أو المرتزقة، فإن شروط التعاقد معهم بسيطة جداً، إذ يكفي كوباً من الحليب لتسديد أتعابهم.

وأنشئ برنامج القطط بياقات زرقاء سنة 2017، بمبادرة من جمعية هيوماين ريسكيو آلاينس "اتش آر ايه"، التي تعنى برعاية الحيوانات، وهو يلجأ إلى الهررة، التي لا تصلح لتكون حيوانات أليفة كبديل مراع للبيئة للفخاخ، والمبيدات السامة.

وهذه القطط غير مهتمة بتاتاً بالتآلف، ومن الصعب الاقتراب منها، وهي تشكل بالتالي خياراً مثالياً، لمن يلجأ إليها لمهاراتها في القضاء على القوارض.

وأثبتت هذه المبادرة فعالياتها، في احتواء انتشار القوارض، لكنها أنقذت أيضاً حياة قطط كثيرة.

واستعانت الجمعية بحوالي 250 هراً لهذه المبادرة، وتعتزم توسيع نطاقها إلى مناطق أخرى.