حسب صحيفة بيلد

فضيحة ديزلغيت تلاحق ديملر وترغمها لاستعادة 60 ألف سيارة بألمانيا

  • الأحد 23, يونيو 2019 10:28 ص
  • فضيحة ديزلغيت تلاحق ديملر وترغمها لاستعادة 60 ألف سيارة بألمانيا
لا تزال فضيحة ديزلغيت التي أُثيرت في شتوتغارت تلقي بضلالها على شركة ديملر منذ فبراير، فبعد المطالبة بعقوبات مالية، أُرغمت الشركة من جديد على استعادة 60 ألف سيارة في ألمانيا للاشتباه بتلاعب في ببرامج الانبعاثات، حسب صحيفة بيلد الألمانية.
الشارقة 24 – أ.ف.ب:

أرغمت الوكالة الألمانية للسيارات شركة ديملر على استعادة 60 ألف سيارة في المانيا، للاشتباه في أنها تستخدم برامج للتلاعب بالانبعاثات، كما ذكرت صحيفة بيلد الألمانية.

وتعرضت الشركة الألمانية منذ أشهر لتحقيق، أجرته السلطات الألمانية، شمل نماذج مرسيدس-بنز جي.ال.كاي220 سي.دي.اي، المصنوعة بين 2012 و2015.

ويقلل البرنامج المعني من انبعاث الجزيئات الضارة من المركبات خلال فترة الاختبار، إلاّ أن هذه المركبات، تصدر على الطريق كميات ضارة من الانبعاثات، تفوق الحدود المسموح بها.

وكانت السلطات الألمانية، قد طلبت من ديملر العام الماضي استعادة 700,000 سيارة في جميع أنحاء العالم، منها 280،000 في ألمانيا، بسبب اعتماد برامج غير قانونية.

وديملر مهددة منذ فبراير بعقوبات مالية، في إطار فضيحة ديزلغيت، من قبل المدعي العام في شتوتغارت.

وبدأت التحقيقات حول فضيحة الديزل بألمانيا في 2015، عندما اعترفت مجموعة فولكسفاغن بالتلاعب بـ 11 مليون سيارة، مننها 2،4 مليون بيعت في ألمانيا.