أمام لجنة "المتابعة الدولية" في ميونخ

قرقاش يؤكد موقف الإمارات الداعم للحل السياسي للأزمة الليبية

  • الأحد 16, فبراير 2020 11:14 م
  • قرقاش يؤكد موقف الإمارات الداعم للحل السياسي للأزمة الليبية
أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، في كلمة أمام الاجتماع الأول للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا في مدينة ميونيخ، موقف الإمارات الداعم للحل السياسي للأزمة الليبية.
الشارقة 24- وام:

شدد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، في كلمة أمام الاجتماع الأول للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا في مدينة ميونيخ، على أن استمرار الحوار والتواصل بين الأطراف الليبية، والتي تشمل الحكومة ومجلس النواب والجيش الوطني وبرعاية الأمم المتحدة غاية في الأهمية لتجاوز الخلافات القائمة وتحقيق الاستقرار وإنجاز التسوية السياسية المستدامة.

وجدد معاليه، موقف دولة الإمارات العربية المتحدة الداعم للحل السياسي للأزمة الليبية، وثمن في هذا السياق الجهود الألمانية عبر مسار برلين، واعتبر أنه الحل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار.

وأوضح قرقاش، أن الحاجة ملحة لمزيد من تضافر الجهود الدولية لحث جميع الأطراف على الحوار ومضاعفة جهودها من أجل التوصل إلى وقف دائم للأعمال القتالية، باعتباره عاملاً أساسيا لاستئناف مسار العملية السياسية، مؤكداً ضرورة معالجة دور الجماعات المتطرفة والإرهابية لضمان استدامة الحلول المطروحة.

وعبر في مداخلته عن قلقه العميق من تقويض الجهود الدولية بفعل التدخلات الإقليمية وانتقال العناصر الإرهابية والمرتزقة من مختلف مناطق الصراعات إلى الأراضي الليبية.

وأكد معاليه، دعم الإمارات لجهود الدكتور غسان سلامة، الممثل الخاص للأمم المتحدة في ليبيا، لتهيئة الظروف المواتية لاستئناف العملية السياسية، معرباً عن الأمل في أن يخرج اجتماع لجنة المتابعة الدولية بخطوات إيجابية تخدم تطلعات الشعب الليبي الشقيق.

‏‎وشدد معاليه: على أهمية دعم المجتمع الدولي لمخرجات مؤتمر برلين وجهود الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سياسي، عبر خطوات عملية وجادة تسهم في إعادة الأوضاع إلى مسارها الطبيعي.