منها استحداث تخصص "مختبرات الروبوتات"

جامعة الإمارات تستعد لتنفيذ مشاريع تواكب الذكاء الاصطناعي

  • الأربعاء 22, يوليو 2020 11:36 ص
تتهيأ جامعة الإمارات العربية المتحدة لإطلاق حزمة من المبادرات وإنشاء مختبرات تواكب متطلبات الذكاء الاصطناعي، من خلال تنفيذ عدة مشاريع كبرى في هذا المجال.
الشارقة 24 – وام:

تستعد جامعة الإمارات العربية المتحدة لإطلاق حزمة من المبادرات وإنشاء مختبرات تواكب متطلبات الذكاء الاصطناعي، من خلال تنفيذ عدة مشاريع كبرى في هذا المجال، وتشمل "الفاب لاب"، و"المصانع التعليمية"، واستحداث تخصص "مختبرات الروبوتات - للذكاء الاصطناعي"، إضافةً إلى مشروع "قاعدة البيانات الضخمة"، ومكتبة المواد ومشروع "معمل التطبيقات".

كما تعمل الجامعة على تشجيع المشاريع البحثية لطلبة الدراسات العليا وإطلاق مجموعة من برامج الدراسات في مجال الذكاء الاصطناعي من ضمنها البرنامج العلمي التخصصي.

وأكد الدكتور صباح الكاس عميد كلية الهندسة في جامعة الإمارات، حرص الجامعة على تطوير مناهجها العلمية ومراكزها البحثية لتكون منصة بحثية متطورة للعديد من الدراسات والأبحاث المتخصصة في استخدام الابتكارات الحديثة وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في عصر الثورة الصناعية الرابعة.

ولفت عميد كلية الهندسة في جامعة الإمارات إلى أن هذا التحدي يتطلب بناء كفاءات علمية متخصصة في هذا المجال والاهتمام بعلوم الحاسب الآلي المتطورة والمرتبطة بالمجال الهندسي، إضافةً إلى تشجيع الطلبة على دراسة هذا التخصص لخلق قاعدة من الكوادر البشرية المواطنة لمعرفة كيفية استخدام أدوات الذكاء الاصطناعي وتدريبها على التقنيات والخوارزميات للوصول إلى نظم آلية خبيرة وتطبيقاتها في المجالات الهندسية المختلفة.