انطلاقاً من حرصه على سلامة الجميع

"الشارقة الرياضي" يُشكّل فريق عمل لوضع خطة لبدء النشاط بالأندية

  • الأربعاء 03, يونيو 2020 10:40 ص
  • "الشارقة الرياضي" يُشكّل فريق عمل لوضع خطة لبدء النشاط بالأندية
شكّل مجلس الشارقة الرياضي فريق عمل لوضع الخطة المناسبة للعودة النشاط بأندية الإمارة الباسمة تدريجياً، وذلك انطلاقاً من حرصه على سلامة جميع العاملين ومرتادي ومنتسبي الأندية.
الشارقة 24:

بدأ مجلس الشارقة الرياضي العمل على ترتيبات العودة التدريجية لبدء النشاط الرياضي في أندية الإمارة الباسمة، من خلال فريق عمل لوضع الخطة المناسبة للعودة تدريجياً، انطلاقاً من حرصه على سلامة جميع العاملين ومرتادي ومنتسبي الأندية، في ظل الوضع الراهن والمخاطر الصحية التي يتوجب التعايش معها لحين انتهاء هذه الجائحة، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لضمان تقليل الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

ويترأس فريق العمل الذي تنتهي أعماله حتى نهاية العام الجاري سعيد علي العاجل، وعضوية كل من نبيل محمد عاشور، ومريم يوسف الحوسني، وحميد هاشل الخروصي، وبخيت سعيد القرص، ومحمد طارق أبو السعود، ومحمد أحمد حجازي عضواً ومقرراً للفريق.

ويقوم الفريق بدراسة العودة لبدء النشاط من الصفر حتى التوسع بشكل تدريجي مع الأخذ بعين الاعتبار عودة الموظفين في أندية الإمارة وبدء النشاط للاعبين والأجهزة الفنية والإدارية والطبية مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية لدخول الجمهور، والقيام بعمليات التعقيم والتطهير بشكل دوري لجميع المرافق والأدوات والأجهزة والمركبات والحافلات والأصول المستخدمة.

كما سيقوم الفريق بتشكيل لجان للطوارئ والأزمات في الأندية لمتابعة العمل اليومي مع رصد الحالات وتحديد نقطة اتصال مباشرة، بالإضافة إلى التنسيق مع الجهات المعنية من وزارة الصحة وهيئة الوقاية والسلامة والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والبلديات والشرطة والمستشفيات والإسعاف لتقديم الدعم والمساندة.

وبهذه المناسبة، أوضح سعادة عيسى هلال الحزامي الأمين العام للمجلس: "يأتي تكوين الفريق تماشياً مع التوجيهات لبدء الأنشطة الرياضية تدريجياً مع الحفاظ على الصحة والسلامة العامة، ووفقاً لرؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة، ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، رئيس المجلس التنفيذي، والحرص على العنصر البشري في أندية الإمارة وتهيئة البيئة الصحية الملاءمة لهم في ظل هذه الأزمة.

وأضاف: "تأتي مهام الفريق بما يضمن تكامل الجهود بين المجلس والأندية والجهات المعنية والعمل يداً بيد لوضع كافة التدابير والاحتياطات اللازمة بما يقود إلى تقليل مخاطر الإصابة والتمهيد لعودة النشاط الرياضي بعد انقطاع قرابة الشهرين ونصف، حيث تبدأ مهمة فريق العمل من الأول من شهر يونيو الجاري حتى نهاية العام الجاري، بحيث يتم رفع تقرير شهري عن سير العمل ويتضمن أبرز مخرجات الاجتماعات والأجندة المنفذة، والإجراءات الاحترازية التي تم تنفيذها، وأبرز التحديات التي تواجه الفريق وتحديد التوصيات ومتطلبات التطوير اللازمة والدروس المستفادة".

واختتم سعادته بالقول: "نشكر جميع الأندية على جهودهم والتزامهم خلال الفترة السابقة وندعوهم إلى التعاون التام مع فريق العمل بكل سهولة ويسر ليتم عودة الحياة الرياضية مع الحفاظ على سلامة الجميع حيث يعتبر الكل شركاء في تأمين السلامة العامة وتنفيذ الخطط المختلفة، بما يسهم في إنجاز مهام فريق العمل وتعزيز الأهداف المرجوة التي تخدم النشاط الرياضي بالإمارة الباسمة وأنديتها".