بعد فوز فريقه باللقب الـ 9 توالياً

النجم رونالدو يقود يوفنتوس لتأكيد هيمنته على الكالتشيو

  • الإثنين 27, يوليو 2020 10:46 ص
  • النجم رونالدو يقود يوفنتوس لتأكيد هيمنته على الكالتشيو
تمكن البرتغالي كريستيانو رونالدو، من قيادة فريقه يوفنتوس، إلى تكريس سيطرته على لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بإحرازه للمرة التاسعة على التوالي.
الشارقة 24 – أسعد خليل: 

قاد المهاجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه يوفنتوس إلى تكريس سيطرته على لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بإحرازه للمرة الـ 9 على التوالي إثر تغلبه على ضيفه سمبدوريا "2 – صفر" في ختام المرحلة الـ 36.
 
ويدين يوفنتوس بفوزه إلى رونالدو الذي افتتح التسجيل في الدقيقة الـ 7 من الوقت بدل الضائع من الشوط الأول.

وعزز يوفنتوس موقعه في الصدارة برصيد 83 نقطة بفارق 7 نقاط أمام مطارده المباشر إنتر ميلان قبل مرحلتين من نهاية الموسم.

وبعدما أهدر الفرصة الأولى لحسم اللقب عندما خسر أمام أودينيزي "1 – 2" الخميس لماضي، استغل فريق "السيدة العجوز" الفرصة الثانية على أكمل وجه وحقق الفوز الـ 26 هذا الموسم والثاني في مبارياته الـ 6 الأخيرة ليحرز اللقب الـ 36 في تاريخه، والأول لمدربه ماوريتسيو ساري على صعيد ألقاب الدوري في مسيرته التدريبية بعدما حل وصيفاً مرتين مع نابولي عامي 2016 و2018.
 
وبعدما فشل في ترصيع سجله التدريبي في إيطاليا هذا الموسم بلقبي الكأس السوبر "خسر أمام لاتسيو 1 – 3" وكأس إيطاليا "خسر أمام نابولي 2 - 4 بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي في الوقت الأصلي"، نجح ساري في رفع لقبه الثاني في مسيرته التدريبية بعد لقب الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" مع تشلسي الإنجليزي العام الماضي، علماً بأنه خسر نهائي كأس الرابطة مع النادي اللندني.
 
وعلق قائد يوفنتوس ليوناردو بونوتشي على التتويج قائلاً "إنه اللقب الأصعب والأجمل، كان لقباً صعباً، لقد بدأنا مسيرة جديدة وفلسفة جديدة مع مدرب جديد، واجهنا العديد من الصعوبات وكانت هناك العديد من الأصوات التي أثرت على الفريق لكننا بذلنا قصارى جهدنا في فترة صعبة عانى منها العالم بأسره بسبب فيروس كورونا.