حفاظاً على المظهر الجمالي للمدينة

بلدية الشارقة تبدأ حملة واسعة النطاق لسحب المركبات المهملة

  • الأربعاء 15, يوليو 2020 01:05 م
  • بلدية الشارقة تبدأ حملة واسعة النطاق لسحب المركبات المهملة
بدأت بلدية مدينة الشارقة، بتنفيذ حملة واسعة النطاق خصوصاً على المناطق السكنية والتجارية لسحب المركبات المهملة، تماشياً مع جهودها المستمرة للحفاظ على المظهر الجمالي للإمارة الباسمة.
الشارقة 24:

أعلنت بلدية مدينة الشارقة عن بدء تنفيذ حملة واسعة النطاق خصوصاً على المناطق السكنية والتجارية لسحب المركبات المهملة، تماشياً مع جهودها المستمرة للحفاظ على المظهر الجمالي للإمارة الباسمة، والقضاء على مشّوهات المظهر العام خصوصاً المركبات المتروكة لفترات طويلة في الساحات الترابية وبعض المواقف وبمحاذاة البنايات، حيث تركها أصحابها تستقبل الغبار والأتربة ما أدى لطمس معالمها وشكل مظهراً غير حضاري.

وفي هذا السياق أكد خالد بن فلاح السويدي مساعد المدير العام لقطاع خدمة المتعاملين، أن فرق التفتيش التابعة لإدارة الرقابة التفتيش البلدي شرعت بتنفيذ حملة على المناطق السكنية والتجارية في مدينة الشارقة، لسحب جميع المركبات المهملة والمتسخة بنسبة 100%، والتنبيه على أصحاب المركبات الأخرى المتسخة بنسبة أقل للاعتناء بمركباتهم تفادياً لسحبها، خصوصاً وأن البلدية راعت ظروف القاطنين خلال الفترة الماضية بسبب جائحة كورونا والتزام الجمهور في منازلهم.

وأشار السويدي إلى أن هذه الحملة تهدف إلى الحد من تشويه المظهر العام والحد من استغلال المركبات المهملة بشكل سيئ خصوصاً وأن وقوفها لفترات طويلة يعرضها للتلف والسرقة أو استغلالها في ممارسات غير مشروعة ومخالفة للأنظمة والقوانين، لذا تحرص البلدية على سحبها للقضاء على جميع الممارسات الناجمة عن إهمال المركبات.

من جانبه أكد محمد الكعبي رئيس قسم العمليات في بلدية مدينة الشارقة، على ضرورة الاعتناء بالمركبة من خلال من خلال تنظيفها عبر محطات غسيل المركبات، أو من خلال الشركات المصرح لها بممارسة نشاط الغسيل في المواقع المغلقة مثل مراكز التسوق، أو ركن المركبة في ساحة استثمارية أو ساحة اسفلتية تقلل من تعرضها للغبار.

ونوّه الكعبي إلى أن هناك مركبات مخالفة للنظم والقوانين المعمول بها في الإمارة، بناءً على بند المخالفة وقت الضبط، وهناك العديد من المخالفات الخاصة بالمركبات، منها ما يسبب تشويه المنظر العام بأي شكل من الأشكال، وهناك المركبات المتروكة بدون لوحات مرورية في الأماكن العامة، وترك المعدات الثقيلة في الشوارع والساحات الترابية، وعرض مركبة للبيع في غير الأماكن المخصصة لذلك، وكذلك يتم سحب المركبات الثقيلة بسبب حادث أو عطل في الطريق العام أو مشوهة للمنظر العام أو معروضة للبيع، مشيراً إلى أن المركبات التي تحمل لوحات مرورية يتم وضع إنذار عليها لمدة تتراوح بين 24 و72 ساعة قبل حجزها، وفترة الإنذار تعتمد على موقع المركبة المخالفة وطبيعة المنطقة، أما المركبات التي لا تحمل لوحات مرورية والمركبات المعروضة للبيع في غير الأماكن المخصصة لها تسحب فوراً.

وأوضح رئيس قسم العمليات أن فك الحجز للمركبة يتم من خلال الدخول إلى الموقع الإلكتروني للبلدية وإدخال بيانات المركبة والتأكد من وجودها في ساحة الحجز التابعة للبلدية، ثم يتم مراجعة القيادة العامة لشرطة الشارقة للتأكد من عدم وجود قيود عليها، ثم مراجعة إدارة الرقابة والتفتيش البلدي في الصناعية الخامسة لدفع الغرامات والمخالفات واستلام تصريح فك الحجز.

وتهيب البلدية بجميع أفراد المجتمع ضرورة الاهتمام بمركباتهم وعدم إهمالها والإبلاغ عن المركبات المخالفة للأنظمة والقوانين عبر التواصل مع مركز الاتصال على الرقم (993)، حيث يعتبر المجتمع شريكاً رئيسياً مع البلدية لرصد مشوهات المظهر العام.