للربط الإلكتروني لخدمات عقود الإيجار

"كهرباء" وبلدية الشارقة توقعان أول مذكرة تفاهم رقمية

  • الثلاثاء 14, يوليو 2020 01:55 م
بهدف تبادل البيانات والوثائق وإنجاز المعاملات ذات الاهتمام المشترك بسرعة وبطريقة سهلة و مبسطة، وقعت هيئة كهرباء ومياه الشارقة أول مذكرة تفاهم رقمية على مستوى الإمارة، مع بلدية الشارقة، بشأن الربط الإلكتروني بينهما في مجال عقود الإيجار.
الشارقة 24:

وقعت هيئة كهرباء ومياه الشارقة أول مذكرة تفاهم رقمية على مستوى الإمارة، مع بلدية الشارقة، بشأن الربط الإلكتروني بينهما في مجال عقود الإيجار، سواءً الجديدة أو التجديد وبراءة الذمة.

تهدف المذكرة إلى تبادل البيانات والوثائق وإنجاز المعاملات ذات الاهتمام المشترك بسرعة وبطريقة سهلة و مبسطة، وتكون انعكاساً للرقي والتحضر الذي تشهده إمارة الشارقة، وتعزيزاً للشراكة المؤسسية، وإرساء دعائم التعاون الاستراتيجي المشترك بشكل فعال، ما يسهم في الاستفادة القصوى من الكفاءات الإدارية والتقنية المتاحة لكل طرف، وتقديم أفضل خدمة للمتعاملين والمجتمع .

وقع المذكرة عن الهيئة سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، ومن جانب البلدية، وقع سعادة ثابت سالم الطريفي مدير عام بلدية الشارقة، وشهد التوقيع سعادة الشيخ فاهم بن سلطان بن خالد القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية، ورئيس لجنة التحول الرقمي بالشارقة.

وأكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم، أن هذا التعاون الاستراتيجي بين الهيئة وبلدية الشارقة يترجم الحرص على تطوير آليات العمل ومواكبة التطور التقني في الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، من أجل الارتقاء بها، في ظل التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة التعاون بين كافة الجهات الحكومية لتقديم خدمات مشتركة وتسهيل تبادل المعلومات بما يخدم صناعة القرار .

وأوضح أن الهيئة مستمرة في منهجيتها للتحول الكامل نحو المنظومة الإلكترونية والذكية في تقديم خدماتها، مشيراً إلى أن توقيع المذكرة يهدف إلى اتخاذ إجراءات الربط الإلكتروني بين الطرفين بالسرعة القصوى لتحقيق التكامل وزيادة أواصر التنسيق والتعاون لإنجاز المعاملات المشتركة بجودة وكفاءة عالية.

وأشار إلى أن التنسيق بين الطرفين يسهم في الارتقاء بالخدمات إلى أفضل المستويات، بما يلبي احتياجات المتعاملين وتطلعاتهم، من خلال تنسيق الجهود وتبادل الخبرات، وتسهيل الإجراءات والإسراع بإنجازها، من خلال نظام الكتروني موحد بين الطرفين، يسهل حصول المتعاملين على الموافقات دون الحاجة للتنقل بين الجهات الحكومية، بما يعزز تحقيق المصلحة العامة ، ويحقق التنمية المستدامة.
ومن جانبه، قال الشيخ فاهم القاسمي: "تعكس مذكرة التفاهم حرص مؤسسات الإمارة وهيئاتها الحكومية على تطوير مستوى خدماتها المقدمة للأفراد، عبر تحويلها إلى النمط الإلكتروني الذي يسهل الإجراءات ويقلص الوقت ويحد من هدر الموارد".

وأضاف الشيخ فاهم القاسمي: "حققت إمارة الشارقة منجزات كبيرة واكتسبت اعتمادات عالمية مختلفة على أكثر من صعيد، ومن خلال استمرار التعاون بين مختلف مؤسساتها، سنشهد في المستقبل القريب المزيد من هذه المنجزات التي تليق بإمارتنا وهويتها وثقافتها، ويسهم هذا النوع من الجهود في تسهيل التعاملات والعقود التي ترسخ مكانة الشارقة كوجهة جاذبة للسكن والأعمال والاستثمار محلياً وعالمياً، وتعزز صورتها ومسيرتها الحضارية ومكتسباتها الاقتصادية والاجتماعية".

وتوجه الشيخ فاهم القاسمي بالشكر لهيئة كهرباء ومياه الشارقة وبلدية مدينة الشارقة على دعمهما لعملية التحول الرقمي في إمارة الشارقة وسعيهما نحو الارتقاء بجودة حياة كافة أفراد مجتمع الإمارة.

الاتفاقية تجسد التعاون الرقمي لمختلف الجهات في الإمارة

أكد سعادة ثابت الطريفي، أن هذه الاتفاقية تعتبر أول اتفاقية رقمية، حيث تجسد التعاون الوثيق بين البلدية وهيئة كهرباء ومياه الشارقة، وجميع الدوائر الحكومية الأخرى لتعزيز منظومة التحول الرقمي، تنفيذاً لرؤى وتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، ولتحقيق الاستدامة في توفير الخدمات لجميع القاطنين والزوار في الإمارة الباسمة وفق أرقى المستويات وبجودة عالية تحت مظلة حكومة الشارقة خصوصاً الرقمية.

وأوضح الطريفي أن هذه الاتفاقية تعزز من الربط بين البلدية والهيئة وتسهل من الإجراءات خصوصاً فيما يخص تنظيم العقود الإيجارية، وهو ما يساهم في تقديم الخدمة بالدقة والسرعة اللازمة ويسهل على جمهور المتعاملين.

وأشار إلى أن البلدية قطعت شوطاً كبيراً في التحول الرقمي على مستوى الخدمات التي تقدمها، خصوصاً في ظل جائحة كورونا التي استغلتها لإطلاق خدمات جديدة تتماشى مع الظروف التي فرضتها الظروف الحالية، بهدف الاستمرار في تقديم الخدمة وعدم تعطيل مصالح الناس.

وأشاد الطريفي بالجهود والدعم الذي تقدمه اللجنة العليا للتحول الرقمي في الشارقة برئاسة سعادة الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، وما تقدمه من تحفيز مستمر لمبادرات الجهات الحكومية الرقمية والإلكترونية ودورها الملموس في تطبيق أعلى مستويات الجودة في الخدمات، حيث تعتبر هذه المذكرة باكورة الاتفاقيات الرقمية التي تعزز من التعاون والتنسيق بين مختلف الجهات ضمن منظومة رقمية واحدة.

وبموجب هذه المذكرة، تقوم هيئة كهرباء ومياه الشارقة بالتدقيق على المعاملة، والتأكد من استيفائها لجميع الاشتراطات المطلوبة وإرسال رسالة نصية للمشترك متضمنة رقم الحساب ومبلغ التأمين مع إفادة الطرف الثاني برقم الحساب القديم وال،جديد بالإضافة إلى رقم المعاملة في حال الموافقة عليها وإرسال رسالة نصية للمشترك متضمنة سبب الرفض والإجراءات والبيانات المطلوب استيفاؤها في حال عدم الموافقة على المعاملة.

وبموجب مذكرة الفاهم ستقوم البلدية بتوفير خدمة الاستفسار عن رقم براءة الذمة لديه وذلك بواسطة الخدمة الإلكترونية الخاصة بالطرف الأول، وذلك للتدقيق على صحة المعطيات عند التقديم على الخدمة إلكترونياً، وإرسال رسالة نصية للمشترك وإفادة الهيئة برقم عقد الإيجار الخاص بالمشترك، ورقم الطلب ليتم توصيل الخدمات في حال الموافقة على المعاملة وإرسال رسالة نصية متضمنة سبب الرفض والإجراءات بالإضافة إلى البيانات المطلوب استيفاؤها في حال عدم الموافقة على المعاملة.

وفيما يخص "العقود الورقية"، والتي يقصد بها عدم قيام المشترك باستخدام النظام الإلكتروني بل يقوم بشراء نسخة العقد وتعبئة بياناتها ومن ثم يتم البدء بإجراءات تصديق العقد أي استكمال الخطوات عبر الربط في المرحلة الثانية، ومن خلال الاتفاقية يتم تبادل البيانات الخاصة بعقود الإيجار الجديدة أو المجددة، من خلال النظام المعمول بها لدى الجهتين (البرامج المستخدمة) بحيث تقوم هيئة كهرباء ومياه الشارقة بإفادة الطرف الثاني بالبيانات مثل "اسم المشترك من خلال هويته، رقم الهاتف المحمول، رقم الحساب القديم والجديد، رقم العقار"، وتقوم البلدية بموافاة الهيئة "برقم العقد، اسم المشترك، اسم المؤجر، أرقام الهواتف، رقم العقار، رمز المنطقة، تاريخ بداية ونهاية العقد، حالة التصديق".

أما فيما يخص براءة الذمة والتي يقصد بها شهادة إخلاء الطرف أي تصفية المستحقات، يلتزم الطرفان بموجب التفاقية بتبادل البيانات الخاصة بإنهاء العلاقة الإيجارية (إقفال الحساب) من خلال النظام وفق التالي: تقوم البلدية بإفادة الهيئة بالبيانات التالية "رقم شهادة براءة الذمة، اسم المستأجر، رقم الحساب، تاريخ انتهاء العقد"، ثم تقوم الهيئة بتحديد موعد قطع الخدمة عن المستأجر.