تزامناً مع مشاريع خطتها التنموية..

"أشغال الشارقة" تنجز الأعمال الإنشائية في حديقة الرق بـ3.5ملايين

  • الأحد 17, نوفمبر 2019 12:02 م
  • "أشغال الشارقة" تنجز الأعمال الإنشائية في حديقة الرق بـ3.5ملايين
  • "أشغال الشارقة" تنجز الأعمال الإنشائية في حديقة الرق بـ3.5ملايين
  • "أشغال الشارقة" تنجز الأعمال الإنشائية في حديقة الرق بـ3.5ملايين
التالي السابق
أنجزت دائرة الأشغال العامة بالشارقة، مؤخراً، الأعمال الإنشائية والمدنية في حديقة الرق الكائنة في حي الرق بمنطقة سهيلة بتكلفة 3.5 مليون درهم، والتي تبلغ مساحتها 25 ألف متراً مربعاً.
الشارقة 24:

تزامناً مع مشاريع خطتها التنموية الملبية للمجالس البلدية، أنجزت دائرة الأشغال العامة بالشارقة، مؤخراً، الأعمال الإنشائية والمدنية في حديقة الرق الكائنة في حي الرق بمنطقة سهيلة بتكلفة 3.5 مليون درهم، والتي تبلغ مساحتها 25 ألف متراً مربعاً، وتم تسليمها إلى بلدية مدينة الذيد للبدء بأعمال التجميل والزراعة.

وأشار المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة إلى أن أعمال الحدائق وتنفيذ المماشي المطاطية، تأتي تنفيذاً للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بإنشاء حديقة تخدم أهالي حي الرق وتكون متنفساً لهم، وهو ما يعكس رؤية سموه الرامية إلى إنشاء الحدائق والمتنزهات في أحياء مدن ومناطق إمارة الشارقة.

وتضم الحديقة التي تأتي ضمن الخطة التنموية للدائرة الملبية لاحتياجات المجالس البلدية، كافة الخدمات والمرافق من دورات مياه للجنسين ومصلى للنساء وغرف الحارس والمشرفة والخدمات، وركن مخصص لألعاب الأطفال، حيث جاري توريد ألعاب الأطفال إليها، وشبكة متكاملة لري المزروعات من مسطحات خضراء وغيرها، كما تضم الحديقة ممرات ومماشٍ من الإنترلوك بإجمالي 4 آلاف متر مربع لممارسة رياضة الجري والمشي من قبل أبناء المنطقة، وجرى أيضاً توصيل الكهرباء والمياه وتركيب أعمدة الإنارة الديكورية والموفرة للطاقة، وإنشاء أسوار ديكورية بطول 624 متراً مزودة بـ 4 بوابات في الحديقة.

وذكر المهندس محمد بن يعروف مدير إدارة الأفرع، أن مشروع حي الرق يعد أحد المشاريع الإسكانية المتكاملة للمواطنين من أبناء مدينة دبا الحصن، ويضم ما يزيد على 1034 مسكناً، يتم تزويدها بالمرافق الخدمية من المدارس، والحدائق، والمساجد، والأسواق. وتمتاز بموقع حيوي مهم في موقع متوسط بين طريقي المنامة - رأس الخيمة، وسهيلة -الذيد، عدا عن مجاورتها لمنطقة سهيلة، لتكون إضافة نوعية إلى العديد من التجمعات السكانية المميزة في الشارقة بمساحة إجمالية تبلغ مليونين و400 ألف متر مربع.

وتأتي هذه المشاريع في إطار تعزيز التعاون بين المجالس البلدية لمدن ومناطق إمارة الشارقة والدوائر الحكومية وتلبية لاحتياجاتهم، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الداعي إلى التنسيق الدائم بين المجالس البلدية لتكون حلقة وصل لإيصال احتياجات السكان ولمناقشة المواضيع المشتركة.

من جهته، أكد المهندس خليفة الدرمكي مدير فرع الذيد، أن الدائرة تقوم أيضاً بإنشاء مسجد في حي الرق يسع لـ 450 مصلٍ وبلغت نسبة الإنجاز فيه 70%.

وتحرص الدائرة مع البلدية على المضي قدماً في تنفيذ المشاريع المهمة في حي الرق التي سيكون لها أثر كبير في النمو الاقتصادي، وتعزيز التنمية المستدامة فيها.

وأشار إلى أن حكومة الشارقة تسعى جاهدة لاستحداث مناطق جديدة بهدف خلق مساحات سكنية جديدة للمواطنين بعيدة عن تكتلات المدينة التي أصبحت تكتظ بالسكان نتيجة النهضة التي شهدتها الإمارة خلال السنوات الأخيرة على كافة الصعد.

وأشاد أهالي حي الرق بالمشروع الجديد والتطور الكبير الذي يشهده الحي، مثمّنين غالياً الجهود الكبرى التي يقوم بها صاحب السمو حاكم الشارقة، من خلال توفير المشاريع التنموية، وتوفير كل سبل الراحة للمواطنين، ووضع الخطط التطويرية المستقبلية التي تجعل من الشارقة مدينة الخدمات والرعاية الاجتماعية.

في سياق مختلف، أنجزت دائرة الأشغال العامة بالشارقة مساكن كريمة جديدة لأئمة 5 مساجد في المنطقة الوسطى وهي مسجد الرفيعة 1، ومسجد الرفيعة 2، ومسجد تاهل في منطقة البطائح، بالإضافة إلى مسجد سهيلة الجديد، ومسجد حماد بجبل عمر في مدينة الذيد.