تنفيذاً لتوجيهات سلطان القاسمي..

"طرق الشارقة"تنجز شبكة المناطق الصناعية بالوسطى بـ28مليون درهم

  • الأحد 17, نوفمبر 2019 09:43 ص
أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة عن إنجاز شبكة طرق حديثة ومتطورة لخدمة المناطق الصناعية بالمنطقة الوسطى، بتكلفة 28 مليون درهم، وبطول إجمالي بلغ 8.2 كم.
الشارقة 24:

انطلاقاً من توجيهات ورؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الخاصة بتطوير ودعم البنى التحتية في الإمارة والمناطق الصناعية، وضرورة تطويرها وتوفير مقومات وعناصر جذب المستثمرين، أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة عن إنجاز شبكة طرق حديثة ومتطورة لخدمة المناطق الصناعية بالمنطقة الوسطى، بتكلفة 28 مليون درهم.

من جانبها، أكدت المهندسة فاطمة الكتبي مدير إدارة مشاريع الطرق بالهيئة، أن المشروع يأتي استكمالاً لسلسلة المشروعات التي تنجزها الهيئة لتوفير أفضل الخدمات والمشروعات للمواطنين والمقيمين ومواكبة النهضة الشاملة بالشارقة، وللارتقاء بالمكانة التنافسية للإمارة وفق أعلى المستويات وتطوير بيئتها الاقتصادية وجاذبيتها الاستثمارية وتعزيز استدامتها التنموية، والذي تلعب فيه البنية التحتية وتطويرها الدور الأكبر.

وأوضحت الكتبي أن الطرق التي تم إنجازها ستعزز الحراك الاقتصادي والاجتماعي في المنطقة الوسطى، حيث تضمن المشروع إنشاء عدة طرق وفق أعلى معايير الأمن والسلامة في المناطق الصناعية بمناطق" البطائح، والذيد، والمدام، ومليحة"، بطول إجمالي بلغ 8.2 كم.

وتفصيلاً، قالت مدير إدارة مشاريع الطرق: "إنه تم إنشاء عدة طرق مفردة يتكون كل طريق منها من حارتين للسير بعرض 7.3 متر، وتم تزويد الطرق كافة بأكتاف حصوية من الجانبين بعرض 2.5 متر، وبطول إجمالي 15.5 كم، بالإضافة لأعمال الخدمات التطويرية المصاحبة، وكذلك حماية عدد من خطوط الغاز المتقاطعة مساراتها مع محور الطريق، وذلك من خلال إنشاء عبارات خرسانية في موقع الأعمال.

وتابعت: "إن المنطقة الوسطى تشهد حالياً بفضل دعم وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، نهضة عمرانية وحضارية مدعومة ببنية تحتية أسهمت كثيراً في تحقيق العديد من الإنجازات، وتولي الهيئة مشاريع المنطقة أهمية قصوى، حيث تم وضع العديد من الخطط الهادفة لتطوير الطرق بها وفق أعلى المعايير".