تنفيذاً لتوجيهات سلطان القاسمي

"طرق الشارقة" تنجز الطريق المؤدي إلى سوق المواشي بالصجعة الصناعية

  • الخميس 14, نوفمبر 2019 10:19 ص
أنجزت هيئة الطرق والمواصلات بالشارقة، ممثلةً بإدارة مشاريع الطرق، الطريق المؤدي إلى سوق المواشي والأغنام بمنطقة الصجعة الصناعية، وذلك بتكلفة إجمالية بلغت 7.9 مليون درهم.
الشارقة 24:

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بتطوير البنية التحتية في مختلف أنحاء الإمارة لخدمة المشروعات الحيوية والتنموية، وتحقيق الرفاهية والسعادة للجميع، أنجزت هيئة الطرق والمواصلات بالشارقة، ممثلةً بإدارة مشاريع الطرق، الطريق المؤدي إلى سوق المواشي والأغنام بمنطقة الصجعة الصناعية، وذلك بتكلفة إجمالية بلغت 7.9 مليون درهم.

بدورها، صرحت المهندسة فاطمة الكتبي مدير إدارة مشاريع الطرق بالهيئة، أن المشروع جاء لتوفير بنية تحتية حديثة ومتطورة تسهم في إيجاد بنية استثمارية متكاملة للمناطق الصناعية، مما يسهم في دفع عجلة النشاط الاقتصادي في الإمارة، فضلاً عن توفير طرق حديثة وآمنة، تطابق أفضل المعايير والمواصفات العالمية لمرتادي المكان ولزوار السوق الذي يعد أكبر أسواق المواشي المتخصصة على مستوى المنطقة.

وأكدت مدير إدارة مشاريع الطرق بالهيئة، أنه تنفيذاً لرؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الهادفة لتوفير بنية تحتية متكاملة تسهم في دفع عجلة التطور العمراني والاقتصادي والحضاري التي تشهدها إمارة الشارقة، وبفضل المتابعة الحثيثة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، تم إنجاز جميع الأعمال وفق أرقى المواصفات العالمية، كما روعي تطبيق أعلى مستويات الجودة الخاصة بمقاييس الأمن والسلامة المرورية .

وتفصيلاً، قالت الكتبي: "إن المشروع يتضمن إنشاء طريق مفرد لربط السوق بطريق الذيد، والطرق الداخلية بمنطقة الصجعة الصناعية، بحيث يتكون الطريق من حارتين للسير بعرض 7.3، وبطول إجمالي يبلغ حوالي 2.4 كيلو متر، مع أكتاف حصوية بعرض 2.5 متر من الجهتين، فضلاً عن إنجاز الأكتاف الإسفلتية، بالإضافة إلى أعمال الخدمات التطويرية المصاحبة، وكذلك حماية عدد من خطوط الغاز المتقاطعة مساراتها مع محور الطريق، وذلك من خلال إنشاء عبارات خرسانية في موقع الأعمال.

وأوضحت الكتبي أن الهيئة لديها خطة استراتيجية لدعم وتعزيز كل سبل الارتقاء بالبنى التحتية بالإمارة، تنفيذاً وتماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة، الهادفة لجذب المزيد من الاستثمارات في الإمارة وتحسين جودة الخدمات المقدمة للزوار والمقيمين.